وكالة: أمريكا تصدر تعليمات جديدة قد تسمح بدخول عناصر الحرس الثوري الإيراني إلى أراضيها

© AFP 2022الحرس الثوري الإيراني
الحرس الثوري الإيراني - سبوتنيك عربي, 1920, 25.06.2022
تابعنا عبرTelegram
ألغت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم السبت، "حظر سفر الإيرانيين الذين خدموا سابقا في الحرس الثوري إلى أراضيها، بغض النظر عن تصنيف الحرس على لائحة المنظمات الإرهابية الأجنبية".
وذكرت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية- إيسنا، أن "الولايات المتحدة رفعت حظر إصدار التأشيرات للإيرانيين الذين قضوا خدمة التجنيد الإجباري في الحرس الثوري ما لم يعتبروا تهديدا ضد الأمن القومي الأمريكي".
وحسب الوكالة الإيرانية، نص أمر صادر عن وزارة الأمن الداخلي الأمريكية، على أن "الأفراد الذين يمكنهم إثبات أن أنشطتهم في منظمة مدرجة على أنها مجموعة إرهابية ليست طوعية ولا تشكل تهديدا لأمننا، سيتم قبولهم للحصول على تأشيرة دخول إلى الولايات المتحدة".
وتفرض الولايات المتحدة الأمريكية عقوبات شديدة على التجارة مع الجيش الإيراني، وبخاصة مع الحرس الثوري، الذي وضعته على القائمة السوداء للتنظيمات الإرهابية.
وكانت إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، في أبريل/ نيسان 2019، قد صنفت الحرس الثوري والمؤسسات التابعة له ضمن لائحة المنظمات الإرهابية، فيما اعتبرت خطوة ترامب، هي المرة الأولى التي تصنف فيها واشنطن رسميا قوة عسكرية في بلد آخر جماعة إرهابية.
واستضافت فيينا محادثات مكثفة لإحياء الاتفاق الخاص ببرنامج إيران النووي، الموقع في 2015، بين طهران من جهة، وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا والولايات المتحدة وألمانيا من جهة ثانية؛ والذي انسحبت واشنطن منه بشكل أحادي، في مايو/ أيار 2018.
وتوقفت المفاوضات الآن حيث تلوم طهران وواشنطن بعضهما البعض على عدم اتخاذ القرارات السياسية اللازمة لتسوية القضايا المتبقية، وقد يؤدي فرض مثل هذه الشروط في وقت حاسم إلى عدم التوصل إلى اتفاق نهائي في المستقبل القريب.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала