الحكومة الأردنية تنفي وقوع تسرب غاز ثان في ميناء العقبة

© AP Photo / -ميناء العقبة الأردني عقب وقوع تسرب غاز
ميناء العقبة الأردني عقب وقوع تسرب غاز - سبوتنيك عربي, 1920, 27.06.2022
تابعنا عبرTelegram
نفت الحكومة الأردنية حدوث تسرب ثانِ في الصهريج المتسبب لتسريب الغاز في ميناء العقبة.
القاهرة - سبوتنيك. وقال وزير الدولة لشؤون الإعلام فيصل الشبول، في حديثه لوكالة "عمون"، إن "المعلومات المتداولة عن التسريب الثاني غير صحيحة وعارية عن الصحة".
وكان تلفزيون "المملكة" الأردني، اليوم الاثنين، أفاد بوقوع تسرب غاز ثان من الصهريج المتسبب في حادث ميناء العقبة، ما تسبب بوقوع إصابات بين أفراد الدفاع المدني.
وذكر تلفزيون "المملكة" أن قطر المنطقة المتأثرة بالتسرب الثاني يبلغ 20 مترا، مشيرا إلى تسجيل إصابات بين أفراد الدفاع المدني جراء التسرب الثاني، ما دفع السلطات لإخلاء المنطقة مجددا.
وأعلن الأمن العام في الأردن، مساء اليوم، عن ارتفاع ضحايا حادث تسرب الغاز من صهريج في مدينة العقبة، إلى 10 قتلى وإصابة 251 آخرين.
وقال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام، إن "المختصين وفريق المواد الخطرة في الدفاع المدني يتعاملون لغاية هذه اللحظة مع حادثة تسرب الغار في ميناء العقبة"، مشيرا إلى أن "هنالك عددا من الإصابات ما زالت تتلقى العلاج في المستشفيات"، حسب وكالة الأنباء الأردنية- بترا.
وكان التلفزيون الأردني، أعلن في وقت سابق، "مصرع أربعة أشخاص وإصابة 70 آخرين إثر تسرب غاز سام من صهريج في ميناء العقبة".
صورة مأخوذة من لقطات كاميرات المراقبة التي بثتها قناة المملكة الأردنية في 27 يونيو 2022 تظهر لحظة انفجار غاز سام في ميناء العقبة الأردني. - سبوتنيك عربي, 1920, 27.06.2022
الجيش الأردني يغلق منطقة حادث تسرب الغاز في ميناء العقبة ويرسل 4 طائرات لإجلاء المصابين
من جانبه، قال الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام، إنه وأثناء "الأعمال اليومية في ميناء العقبة، وقعت حادثة سقوط لصهريج معبأ بمادة غازية سامة أثناء نقله ما أدى إلى تسرب الغاز في الموقع"، وذلك حسب وكالة الأنباء الأردنية- بترا.
وأضاف أنه "جرى على الفور عزل المنطقة وباشر المختصون التعامل مع الحادثة، فيما قام الدفاع المدني بنقل عدد من الإصابات للمستشفى وجميعهم قيد العلاج".
وافتتح ملك الأردن عبد الله الثاني، مؤخرا، مشروع توسعة وإعادة تأهيل الميناء الصناعي في العقبة.
ووفقا لموقع "المملكة"، تم البدء بالعمل على المشروع المشترك بين شركة "البوتاس العربية" وشركة "مناجم الفوسفات الأردنية"، منذ عام 2016 بتكلفة مالية تقدر بـ145 مليون دينار، والذي من شأنه تطوير آلية العمل المتعلقة بسلاسل الإمداد والتصدير للشركات الأم العاملة في الصناعات التعدينية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала