الحرس الثوري الإيراني: تطبيع العلاقات مع الصهاينة سيكون مريرا لبعض حكام المنطقة

© AFP 2022 / ATTA KENAREالقائد العام للحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي
القائد العام للحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي - سبوتنيك عربي, 1920, 28.06.2022
تابعنا عبرTelegram
قال قائد الحرس الثوري الإيراني، اللواء حسين سلامي، اليوم الثلاثاء، إن "النظام الصهيوني ليس قادرا على الدفاع عن نفسه ويفتقر للسياسة".
وقال سلامي، في كلمة نقلتها وكالة تسنيم الإيرانية، إن "الكيان الصهيوني غير قادر على الدفاع عن نفسه وهو كيان بلا سياسة بالكامل، لكن السؤال المهم هو كيف تعتمد عليه بعض الدول الإسلامية"، مؤكدا أن "تطبيع العلاقات مع الصهاينة سيكون مريرا لبعض حكام المنطقة".
وكانت إيران أكدت أمس الاثنين، أنها لن تتسامح مع انضمام إسرائيل للقيادة المركزية الأمريكية بمنطقة الشرق الأوسط، مؤكدة أنه يشكل تهديدا للمنطقة.
وقال قائد أركان القوات المسلحة الإيرانية، اللواء محمد باقري، خلال استقباله رئيس هيئة الأركان المشتركة للجيش الباكستاني، اللواء نديم رضا، في العاصمة طهران صباح اليوم الاثنين "عضوية الكيان الصهيوني في القيادة المركزية للقوات الأمريكية [المتمركزة] في الشرق الأوسط، ونشره العتاد، ووجوده في التدريبات يشكل تهديدا للمنطقة، لن نتسامح مع هذه التهديدات وسنرد عليها بالتأكيد".
وتأتي التصريحات الإيرانية في وقت تستعد منطقة الشرق الأوسط لقمة عربية أمريكية تستضيفها السعودية منتصف الشهر المقبل بمشاركة قادة دول مجلس التعاون الخليجي ومصر والعراق والأردن والرئيس الأمريكي جو بايدن.
يذكر أنه في سبتمبر/أيلول الماضي، دخل الجيش الإسرائيلي رسميا في نطاق عمل القيادة المركزية للقوات الأمريكية المتمركزة في الشرق الأوسط.
وقالت القيادة المركزية الأمريكية، وقتذاك، إن الخطوة، "تعزز العلاقة الدفاعية الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وإسرائيل، وتوفر فرصا لتعميق التعاون العملياتي بين الجيش الإسرائيلي والعديد من شركاء القيادة المركزية الأمريكية في المنطقة".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала