البرلمان الإسرائيلي يصوت لحل نفسه

© AP Photo / Jae C. Hongعلم إسرائيل
علم إسرائيل - سبوتنيك عربي, 1920, 30.06.2022
تابعنا عبرTelegram
صوّت البرلمان الإسرائيلي في القراءتين الثانية والثالثة لصالح حلّ نفسه، بحسب مقطع فيديو بثته قناة الكنيست التلفزيونية الرسمية.
في منتصف الليل، سيصبح رئيس الوزراء القابل للتبديل، وزير الخارجية يائير لابيد، رئيسًا للوزراء خلال الفترة الانتقالية.
وستجرى انتخابات مبكرة للكنيست الإسرائيلي (البرلمان) في 1 نوفمبر/تشرين الثاني.
ووافق نواب المجلس التشريعي على هذا الموعد، اليوم الخميس، وتبث الجلسة على الهواء مباشرة عبر القناة التلفزيونية البرلمانية.
تم التصويت في إطار مناقشة مشروع قانون حل البرلمان الإسرائيلي. من المفترض أن يتم تمرير هذه الوثيقة، اليوم الخميس، في القراءتين الثانية والثالثة، وبعد ذلك سيتم حل الكنيست رسميًا.
في يونيو/حزيران الماضي، أصبح زعيم حزب "يمينا" نفتالي بينيت رئيس وزراء إسرائيل الجديد. صوّت الكنيست للتصويت على الثقة في حكومة إسرائيل الجديدة، التي سيرأسها بينيت لمدة عامين تقريبًا، وبعد ذلك، وفقًا لاتفاقيات الائتلاف، سيحل محله زعيم حزب يش عتيد يائير لابيد.
التحالف الذي تمكن زعيم حزب يش عتيد المعارض، يائير لبيد، من تشكيله عقب نتائج انتخابات الكنيست الـ24، أطلق عليه اسم "كتلة التغييرات" ويعتمد على أغلبية برلمانية بحد أدنى - 61 نائبًا يصوتون في الكنيست. 120 مقعدا كنيست.
أجريت انتخابات الكنيست الـ24 في 23 مارس/آذار، وكانت رابع انتخابات مبكرة على التوالي خلال عامين بعد تصويت البرلمان السابق على حل نفسه. في نهاية الانتخابات، كان على زعيم الحزب الفائز أن يجمع ائتلاف الأغلبية، والذي كان بحاجة إلى دعم 61 نائبًا على الأقل من أصل 120. إذا لم يتمكن أي من الأحزاب من تشكيل حكومة في الإطار الزمني المحدد بموجب القانون، يمكن أيضًا حل الكنيست الـ24، ويمكن تحديد موعد انتخابات جديدة في الخريف.
أدى الفشل في تشكيل حكومة مستقرة إلى أربع انتخابات برلمانية متتالية في العامين الماضيين.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала