تركيا تعطي الضوء الأخضر لفنلندا والسويد نحو الناتو

تركيا تعطي الضوء الأخضر لفنلندا والسويد نحو الناتو
تابعنا عبرTelegram
نناقش في حلقة "شؤون عسكرية" عبر أثير إذاعة "سبوتنيك": تركيا تدعم انضمام فنلندا والسويد للناتو، الإمارات على خط التفاوض بين موسكو وكييف لتبادل الأسرى، العاهل الأردني يدعم تشكيل تحالف عسكري عربي، يوروساتوري 2022 أول معرض دفاعات في فرنسا وسط غياب روسي.
أعلنت تركيا دعمها لانضمام كل من فنلندا والسويد إلى الناتو، ووقع المذكرة كل من وزراء خارجية تركيا وفنلندة والسويد بحضور الرئيس التركي ونظيره الفنلندي ورئيسة الوزراء السويدية إضافة إلى أمين عام الناتو، وبددت هاتان الدولتان من خلال المذكرة مخاوف تركيا وأعلنتا تعزيز التعاون الثلاثي في سبيل منع أنشطة التنظيمات الإرهابية وذلك في أعقاب توقيع مذكرة ثلاثية مع فنلندا والسويد.
عن تأثير انضمام كل من فنلندا والسويد لحلف شمال الأطلسي قال الخبير بالعلاقات الدولية، الدكتور أيمن سمير، خلال مداخلة هاتفية لـ "شؤون عسكرية":

إن "تركيا كانت تقف ضد دعم دخول كل من فنلندا والسويد للناتو بسب قضايا مهمة بالنسبة لمصلحتها وقضية حزب العمال الكردستاني في مقدمتها، ولكنها بعد أن حصلت على مبتغاها من هذه الدول أصبحت اليوم تدعم هذا الانضمام، وأن القيادة الروسية تتصرف بكل عقلانية وهي تمتلك الحكمة في التعامل مع تركيا، خاصة وأن أنقرة ترتبط بمصالح عسكرية واقتصادية مع موسكو".

خبير عسكري: "الناتو المزعوم تشكيله ليس عربيًا وإنما شرق أوسطيًا"

أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني دعمه التام لتشكيل تحالف عسكري عربي في منطقة الشرق الأوسط، جاء ذلك خلال مقابلة تلفزيونية أجريت معه الأسبوع الماضي، وفي أول رد عربي أعلنت جمهورية مصر العربية رفضها الدخول في هكذا تحالف وكانت الإمارات العربية المتحدة لا تختلف بقرارها عن قرار مصر بشأن هذا التحالف.
عن هذا التحالف قال الخبير العسكري والاستراتيجي، العميد علي مقصود:

إن "التحالف المزعوم تشكيله ليس تحالفًا عربيًا بل هو تحالف شرق أوسطيًا، والتأسيس لهكذا ناتو جاء بشكل ضبابي لم يحدد من هو العدو ومن هي الجهة التي سيشكل على أساسها هذا الناتو، وأن هذا الحلف الغرض منه مواجهة إيران خاصة وإن مصر أبلغت الأخيرة بأنها لن تكون طرفاً في حلف من شأنه مواجهة طهران".

التفاصيل في الملف الصوتي...
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала