لوكاشينكو: موسكو ومينسك لم تردا بالمثل بعد على أنشطة الناتو العسكرية

© Sputnik . Mikhail Klimentyev / الذهاب إلى بنك الصورلقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو في الكرملين، موسكو، روسيا 11 مارس 2022
لقاء الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو في الكرملين، موسكو، روسيا 11 مارس 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 30.06.2022
تابعنا عبرTelegram
قال رئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، إن بلاده وروسيا لم يردا بعد على أنشطة الناتو العسكرية، ولا توجد مستودعات لذخائر نووية في بلاده.
وقال لوكاشينكو خلال لقائه بوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف: "لقد قمنا بنصف خطوة. وهم يطيرون ويتدربون، لماذا يتدربون؟ لماذا يحملون أسلحة نووية؟ ليضعوا قنبلة نووية في طائرة ويلقونها هناك حيث يريدون. نحن لم نرد بالمثل بعد. مستودعات الذخائر النووية في روسيا ولا توجد لدينا".
وذكر أنه في لقاء أخير مع الرئيس الروسي، ناقش بجدية الوضع الأمني ​​وتصرفات الدول الغربية فيما يتعلق بمينسك وموسكو.

وأضاف أن البلدين يمكنهما بناء هيكل من العلاقات التي سيحسدهما عليها العالم، مشيرا في الوقت ذاته إلى مضي 30 عاما على العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

من جهته قال لافروف إن بعض الدول الغربية بدأت تدرك استحالة بناء هيكل أمني دون روسيا وبيلاروسيا وبدأت في التفكير في المستقبل بعد الأزمة، قائلا:
"إنهم في الغرب يفهمون هذا. هناك المزيد والمزيد من الأشخاص العقلاء الذين بدأوا بالفعل في التفكير. ماذا بعد، عندما ينتهي هذا الوضع؟ في الظروف الحالية من الصعب تخيل ذلك، ولكن حقيقة ذلك أنه من المستحيل بناء الأمن دوننا وأن هذه حقيقة. وقد بدأ الكثيرون في فهم ذلك".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала