الرئيس التونسي ونظيره الإيراني يؤكدان هاتفيا الحرص على دعم العلاقات بين البلدين

© AP Photo / Mosa'ab Elshamyالرئيس التونسي المنتخب قيس سعيد
الرئيس التونسي المنتخب قيس سعيد - سبوتنيك عربي, 1920, 10.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلنت الرئاسة التونسية، مساء اليوم الأحد، عن مكالمة هاتفية بين الرئيس التونسي قيس سعيد، والرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي.
وقالت الرئاسة التونسية، في بيان لها، إنه "تم خلال المكالمة تبادل التهاني بمناسبة عيد الأضحى المبارك"، مشيرة إلى أن "هذه المكالمة فرصة للرئيسين للتعبير عن الحرص المشترك على دعم العلاقات بين البلدين لما فيه خير ومصلحة الشعبين الشقيقين".
وكان الرئيس التونسي الراحل، باجي قايد السبسي، قال في مارس/آذار 2017، إن إيران الأمل الوحيد الباقي في النضال ضد إسرائيل.
ونقلت وكالة أنباء "إيرنا" الإيرانية الرسمية عن السبسي، خلال لقائه وزير الثقافة والإرشاد الإسلامي، رضا صالحي أميري، في العاصمة تونس.
وقال السبسي، إن "طهران ينبغي أن تلعب دورا رئيسيا في منطقة الشرق الأوسط، رغم كل محاولات عزلها"، متابعا: "إيران دولة كبيرة ذات تراث ثقافي وغني، لذلك ينبغي أن تلعب دورا في المنطقة، خاصة وأن إسرائيل مؤيديها يحاولون للأسف عزل إيران".
ومضى قائلا "نأمل أن يقف العالم الإسلامي والعالم إلى جانب إيران في محاولات عزلها ومواجهتها ضد إسرائيل".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала