حركة حماس: زيارة بايدن لإسرائيل تجسيد لدعم أمريكا المطلق للاحتلال والانحياز الفاضح له

© AFP 2022 / KARIM JAAFARرئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية "حماس"، إسماعيل هنية خلال كلمة له في الدوحة، قطر، 15 مايو 2021
رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس، إسماعيل هنية خلال كلمة له في الدوحة، قطر، 15 مايو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 13.07.2022
تابعنا عبرTelegram
اعتبرت حركة المقاومة الإسلامية في فلسطين (حماس)، اليوم الأربعاء، زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى إسرائيل تجسيدا لدعم واشنطن المطلق لتل أبيب، محذرة من محاولات توسيع دائرة التطبيع في المنطقة.
وصرحت الحركة، في بيان لها، أنها "تتابع ببالغ الخطورة زيارة الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى الكيان الصهيوني والمنطقة، والأجندة التي تعبر بوضوح عن نهج هذه الإدارة المستمر في تكريس الاحتلال الصهيوني ودعمه، الماضي في عدوانه ضد أرضنا وشعبنا ومقدساتنا، وتنكّره لحقوق شعبنا المشروعة في الحريّة والاستقلال".
الرئيس الأمريكي، جو بايدن - سبوتنيك عربي, 1920, 12.07.2022
إعلام: البيان المشترك لزيارة بايدن إلى إسرائيل سيسمى "إعلان القدس"
وحذرت من "خطورة الأجندات التي تحملها هذه الزيارة، من محاولات دمج الكيان الصهيوني في المنطقة وتوسيع دائرة التطبيع معه، ما يشكل تحدياً جديداً لأمن المنطقة واستقرار شعوبها، التي ما زالت تعاني من التدخلات الأمريكية والمشروع الصهيوني الاحتلالي".
ودعت حماس، "الإدارة الأمريكية إلى الكفّ عن الاستخفاف بحقوق الشعب الفلسطيني الثابتة، والتوقف عن الانحياز للاحتلال الغاشم، المستهتر بكلّ المواثيق والقوانين الدولية وقرارات مجلس الأمن ذات الصلة".
كما دعت السلطة الفلسطينية إلى عدم الرهان على الموقف الأمريكي في حماية ودعم الحقوق والثوابت الوطنية، وضرورة العودة إلى خيار الشعب الفلسطيني في المقاومة والثورة المستمرة، دفاعاً عن الأرض والمقدسات، ورفضاً لكل مشاريع التفاوض والتسوية العبثية، التي جلبت الكوارث على القضية الوطنية".
ووجهت دعوتها "لشعوب الأمة العربية والإسلامية وأحرار العالم إلى رفض الغطرسة والسياسات الأمريكية التي تستهدف المنطقة في أمنها واستقرارها ومقدراتها لصالح العدو الصهيوني"، مشددة على أن "الشعب الفلسطيني وقواه الحيّة ومقاومته الباسلة، سيقفون صفاً واحداً ضدّ كل المحاولات الساعية إلى المس بالحقوق الوطنية الثابتة والمقدساته".
يبدأ الرئيس الأمريكي جو بايدن أول زيارة له إلى الشرق الأوسط منذ توليه منصبه قبل 18 شهرا عندما يصل إلى القدس اليوم الأربعاء.
ومن المقرر أن يجري بايدن محادثات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي يائير لابيد والرئيس إسحاق هرتسوج وزعيم المعارضة بنيامين نتنياهو، وكذلك محادثات مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في الضفة الغربية.
وبعدها، ينتقل الرئيس الأمريكي إلى المملكة العربية السعودية يوم الجمعة، حيث سيلتقي قادة المملكة في جدة ويحضر قمة لمجلس التعاون الخليجي يوم السبت.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала