مالك عقار يطرح مبادرة من ثلاث مراحل للتوفيق بين العسكريين والمدنيين في السودان

© AFP 2022 / HANNAH MCNEISHرئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال مالك عقار
رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال مالك عقار - سبوتنيك عربي, 1920, 13.07.2022
تابعنا عبرTelegram
طرح رئيس "الحركة الشعبية لتحرير السودان"، مالك عقار، "مبادرة جديدة للتوفيق بين المكون العسكري والقوى السياسية المدنية والتوصل إلى اتفاق حول تشكيل حكومة مدنية، وتحديد الصلاحيات والمهام بين أجهزة الدولة المختلفة".
وقال عقار، في كلمة أمام أعضاء السلك الدبلوماسي، إن "المبادرة تتكون من خطة عاجلة ذات ثلاث مراحل، وتستلهم بعض المقترحات التي قدمها قائد الجيش، عبد الفتاح البرهان، لإخراج البلاد من أزمتها السياسية الحالية"، حسب صحيفة "السوداني" السودانية.
احتجاجات مليونية 30 أكتوبر في الخرطوم - سبوتنيك عربي, 1920, 06.07.2022
الآلية الثلاثية للحوار في السودان تبلغ القوى المشاركة بوقف أعمالها
وأوضح عقار، أن "المرحلة الأولى من المبادرة تشمل الاتفاق بين المكون العسكري وقوى الحرية والتغيير، والموقعين على اتفاق جوبا للسلام، لتحديد الصلاحيات والمهام بدقة بين مختلف كيانات الدولة، على رأسها المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي اقترحه البرهان".
وذكر أن "مقترح البرهان بشأن المجلس الأعلى للقوات المسلحة، لا يختلف اختلافا كبيرا عما اقترحته الجبهة الثورية وقوى الحرية والتغيير في أطروحاتهما المختلفة".
وأعلن عقار أنه "سيقوم بطرح ورقة مبدئية على المكونين العسكري والمدني وشركاء السلام، للاتفاق على تحديد صلاحيات ومهام المجلس الأعلى للقوات المسلحة، تصاغ بوساطة لجنة قانونية فنية من ممثلين لكل الجهات بالإضافة إلى خبراء وطنيين، وخبرات دولية، في نص دستوري قانوني دقيق".
وتشمل المرحلة الثانية من مبادرة عضو مجلس السيادة السوداني، تشكيل حكومة وطنية مستقلة بحسب ما يتم التوافق عليه، واختيار رئيس وزراء يمثل قوى الثورة، يختار حكومته من كفاءات مستقلة، بينما تركز الأحزاب السياسية على مهمة التحضير للانتخابات في جو سياسي صحي وطبيعي، فيما تشمل المرحلة الثالثة إقامة حوار وطني شامل، يضمن مشاركة الجميع ما عدا حزب الموتمر الوطني المحلول.
وكان رئيس مجلس السيادة الانتقالي السوداني، الفريق أول عبد الفتاح البرهان، أصدر مرسوما دستوريا بإعفاء أعضاء مجلس السيادة المدنيين.
وقال بيان صادر عن مجلس السيادة الانتقالي السوداني، إن "رئيس مجلس السيادة الانتقالي الفريق أول ركن عبد الفتاح البرهان أصدر مرسوما دستوريا بإعفاء أعضاء مجلس السيادة المدنيين الآتية أسماءهم: - 1-مولانا رجاء نيكولا عيسى عبد المسيح، 2- مولانا يوسف جاد كريم محمد علي، 3- د.سلمى عبدالجبار المبارك، 4-د.عبدالباقي عبدالقادر الزبير، 5- الأستاذ أبوالقاسم محمد محمد أحمد برطم".
يذكر أن البرهان أعلن أخيرا تأسيس مجلس أعلى للقوات المسلحة يضم قوات الدعم السريع، فيما اعتبرته قوى الحرية والتغيير، مناورة بعد ضغط التظاهرات ضمن سعيه للاستيلاء الكامل على السلطة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала