بيان مجموعة "أي 2 يو 2" يدعم اتفاقيات "أبراهام" وإسرائيل "كمركز ابتكار"

© CC0شجرة الميلاد أمام البيت الأبيض
شجرة الميلاد أمام البيت الأبيض - سبوتنيك عربي, 1920, 14.07.2022
تابعنا عبرTelegram
نشر البيت الأبيض بيانا صادرا عن دول مجموعة "أي2 يو2" المكون من الإمارات وإسرائيل والولايات المتحدة والهند، عقب أول اجتماع للأعضاء.
وجاء في البيان الذي نشره الموقع الرسمي للبيت الأبيض: "في 14 يوليو/تموز 2022، عقدنا نحن رؤساء حكومات الهند وإسرائيل والإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الاجتماع الأول لقادة مجموعة أي2 يو2".
وأضاف البيان: "وتهدف هذه المجموعة الفريدة من البلدان إلى تسخير حيوية مجتمعاتنا وروح المبادرة لمواجهة بعض أكبر التحديات التي تواجه عالمنا، مع التركيز بشكل خاص على الاستثمارات المشتركة والمبادرات الجديدة في مجالات المياه والطاقة والنقل والفضاء والصحة والغذاء والأمان".
وأردف: "ونعتزم تسخير رأس مال وخبرات القطاع الخاص لتحديث البنية التحتية، وتعزيز مسارات التنمية منخفضة البصمة الكربونية لصناعاتنا، وتحسين الصحة العامة وإنتاج اللقاحات، وتعزيز الاتصال المادي بين البلدان في منطقة الشرق الأوسط، وإنشاء حلول جديدة بشكل مشترك لمعالجة النفايات، واستكشاف فرص التمويل المشترك".
بايدن ولابيد يوقعان إعلان القدس للشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وإسرائيل
 - سبوتنيك عربي, 1920, 14.07.2022
بايدن ولابيد يوقعان "إعلان القدس" للشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة وإسرائيل
نؤكد من جديد دعمنا لاتفاقات أبراهام وغيرها من معاهدات السلام والتطبيع مع إسرائيل، ونرحب بالفرص الاقتصادية التي تنبع من هذه التطورات التاريخية، بما في ذلك تعزيز التعاون الاقتصادي في الشرق الأوسط وجنوب آسيا، وخاصة لتعزيز الاستثمار المستدام بين شركاء "أي2 يو2".
وأردف البيان: "ونرحب أيضًا بالمجموعات الجديدة الأخرى من البلدان، مثل منتدى النقب للتعاون الإقليمي، والتي تعترف بالمساهمات الفريدة لكل دولة شريكة، بما في ذلك قدرة إسرائيل على العمل كمركز ابتكار يربط بين الشركاء الجدد ونصفي الكرة الأرضية للتصدي بشكل استراتيجي للتحديات الكبيرة جدًا لكل دولة على حدى".
الرئيس فلاديمير بوتين يلتقي مع الرئيس الفلسطيني محمود عباس في مدينة سوتشي، روسيا 23 نوفمبر 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 14.07.2022
الرئاسة الفلسطينية: عباس سيطلب من بايدن إطلاق عملية سياسية مع إسرائيل
وركز اجتماع قادة "أي2 يو2" الافتتاحي حسب المصدر على "أزمة الأمن الغذائي والطاقة النظيفة، وناقش القادة طرقًا مبتكرة لضمان إنتاج أغذية أطول أجلاً وأكثر تنوعًا وأنظمة توصيل الأغذية التي يمكنها إدارة الصدمات الغذائية العالمية بشكل أفضل".
ولغاية الآن، سلط قادة "أي2 يو2" الضوء على المبادرات التالية:
الأمن الغذائي: حيث تستثمر دولة الإمارات العربية المتحدة وهي موطن الوكالة الدولية للطاقة المتجددة (إيرينا) ومضيفة مؤتمر الأمم المتحدة للتغير المناخي (COP28) في عام 2023، 2 مليار دولار أمريكي لتطوير سلسلة من المجمعات الغذائية المتكاملة في جميع أنحاء الهند والتي ستدمج التقنيات الذكية للحد من هدر الطعام وتحلله، والحفاظ على المياه العذبة، واستخدام مصادر الطاقة المتجددة، وستوفر الهند الأرض المناسبة للمشروع وستسهل اندماج المزارعين في حدائق الطعام.

وأضاف المصدر: "ستتم دعوة القطاعين الخاصين في الولايات المتحدة وإسرائيل لتقديم خبراتهم وتقديم حلول مبتكرة تسهم في الاستدامة الشاملة للمشروع، وستساعد هذه الاستثمارات في تعظيم غلة المحاصيل، وبالتالي ستساعد في معالجة انعدام الأمن الغذائي في جنوب آسيا والشرق الأوسط".

الطاقة النظيفة: قال البيان إن مجموعة "أي2 يو2" ستعمل على تطوير مشروع طاقة متجددة هجين في ولاية غوجارات الهندية يتكون من 300 ميغاواط من طاقة الرياح والطاقة الشمسية.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала