تقرير يكشف إعادة عنصر مخابرات أمريكية من إسرائيل بعد تسببه بمشاجرة

© AFP 2022 / Saul Loebشعار وكالة المخابرات المركزية الأمريكية
شعار وكالة المخابرات المركزية الأمريكية  - سبوتنيك عربي, 1920, 14.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أشار تقرير إعلامي إلى أن عنصرا من جهاز المخابرات الأمريكية تمت إعادته إلى الولايات المتحدة من إسرائيل في الوقت الذي يتزامن فيه مع زيارة جو بايدن للشرق الأوسط.
وبحسب التقرير الذي نشره موقع cbsnews، فإن عنصر المخابرات تمت إعادته للولايات المتحدة بعد دخوله في مشاجرة في وقت متأخر من يوم الاثنين في إحدى الحانات.

وبحسب التقرير، فإن العميل كان يسهر مع عملاء آخرين في حانة في القدس، حيث تشاجر مع امرأة هناك وقام بدفعها، فاتصلت بالشرطة التي حضرت لاعتقاله، وتم احتجازه. تواصلت الشرطة بالسفارة الأمريكية وأبلغت عن الواقعة، فاتخذت إدارة المخابرات الأمريكية قرارا بإعادته إلى البلاد.

وقال جهاز المخابرات الأمريكية إن "الموظف عاد إلى الولايات المتحدة وفقا للبروتوكول وتم تعليق وصوله إلى أنظمة ومنشآت الخدمة السرية لحين إجراء مزيد من التحقيق".
وصرح المتحدث باسم جهاز المخابرات أنتوني غوليلمي: "إننا نلزم جميع الموظفين بأعلى المعايير المهنية وترون نتائج ثقافتنا القوية في المساءلة، أن جميع الوكلاء مطالبون بالخضوع لتدريب سنوي على النزاه" والحصول على إيجازات حول المعايير المهنية والسلوك قبل المغادرة في أي مهام أجنبية.
هذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها إعادة عميل سري إلى الولايات المتحدة قبل رحلة رئاسية في الخارج. ففي مايو/أيار، تمت إعادة اثنين من موظفي الخدمة السرية إلى الوطن من كوريا الجنوبية، وتم وضعهم في إجازة إدارية بعد حادث خارج الخدمة حيث دخل أحد الأعضاء في "مشادة" جسدية مع سائق سيارة أجرة محلي.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала