الخارجية السعودية: المحادثات مع إيران لم تحقق النتائج المرجوة ويدنا ممدودة إليها

© AFP 2022 / FAYEZ NURELDINEوزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود
وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان آل سعود - سبوتنيك عربي, 1920, 16.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أكد وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان أن السعودية حريصة على الوصول إلى علاقات طبيعية مع إيران، مشيرًا إلى أن المحادثات بين البلدين، التي يستضيفها العراق، لم تحقق النتائج المرجوة بعد.
وقال ابن فرحان، خلال مؤتمر صحفي في ختام قمة جدة للأمن والتنمية: "يد المملكة لا تزال ممدودة إلى إيران ونحرص على الوصول إلى علاقات طبيعية معها وهذا مرتبط بإيجاد حلول لمصادر قلقنا".
وأضاف "المحادثات مع إيران إيجابية، لكنها لم تحقق النتائج المرجوة، ونتطلع إلى أن يكون جيراننا في إيران يتمتعون بنفس الروح من أجل تحقيق نتائج إيجابية للمحادثات".
في غضون ذلك، شدد ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، اليوم السبت، على "ضرورة احترام إيران لسيادة دول المنطقة وعدم التدخل في شؤونها الداخلية".
وقال ابن سلمان، خلال كلمته الافتتاحية في قمة جدة للأمن والتنمية:
"ندعو إيران باعتبارها دولة جارة إلى التعاون مع دول المنطقة والوكالة الدولية للطاقة الذرية، والالتزام بالشرعية الدولية وعدم التدخل في شؤون دول المنطقة".
وحول أمن الطاقة العالمي، لفت ولي العهد السعودي إلى أن "المملكة سبق أن أعلنت عن زيادة في طاقتها الإنتاجية من النفط إلى 13 مليون برميل"، مشيرًا إلى ضرورة الاستمرار بضخ الاستثمارات في الطاقة النظيفة.
وحول الشأن اليمني، أكد أن "المملكة دعمت جميع الجهود الرامية للوصول لحل سياسي يمني – يمني وفقا للمرجعيات الثلاث"، معبرا عن أمله في أن تؤسس قمة جدة للأمن والتنمية لعهد جديد من التعاون المشترك لتعميق الشراكة الاستراتيجية.
وأضاف الأمير محمد بن سلمان أن "التحديات العالمية بسبب جائحة كورونا تستدعي مزيدا من الجهود الدولية لتعافي الاقتصاد العالمي".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала