مالك عقار في لقاء وفد أممي: حكومة النيل الأزرق لا تسعى لتغيير الطبيعة الديمغرافية للمنطقة

© AFP 2022 / HANNAH MCNEISHرئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال مالك عقار
رئيس الحركة الشعبية لتحرير السودان - شمال مالك عقار - سبوتنيك عربي, 1920, 17.07.2022
تابعنا عبرTelegram
قال عضو مجلس السيادة الانتقالي في السودان، مالك عقار، إن حكومة إقليم النيل الأزرق ليس لديها أي توجهات لتغيير الطبيعة الديمغرافية للمنطقة أو التأثير على الحقوق التاريخية للسكان الأصليين.
والتقى عقار، اليوم الأحد، بالمنسق المقيم للشؤون الإنسانية، نائبة رئيس البعثة الأممية المتكاملة للمساعدة في الانتقال الديمقراطي في السودان (يونيتامس) كاردياتا لو ندياي، ومدير مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في السودان، تيجانو تشيكوتو وممثلين للقسم السياسي وقسم بناء السلام بالبعثة.
وأكد عضو مجلس السيادة الانتقالي أن "الأولوية تتمثل الآن في استعادة الأمن والاستقرار في المنطقة ومعالجة قضايا النزوح وآثار الحرب"، بحسب وكالة الأنباء السودانية "سونا".
وأعلن عقار، "إرسال تعزيزات أمنية من القوات النظامية، من الخرطوم للعمل بشكل محايد، يتفادي الاستقطابات الإثنية والعرقية بالمنطقة وإنهاء النزاع القبلي المسلح".
طفل داخل سيارة محطمة نتيجة اشتباكات دارت القوات المسلحة في جنوب السودان، 11 أبريل/ نيسان 2017 - سبوتنيك عربي, 1920, 17.07.2022
النائب العام السوداني يشكل لجنة لتقصي الحقائق في أحداث العنف بولاية النيل الأزرق
وشرح عقار للوفد الأممي جذور الصراع المركب حول الأرض، في الإقليم، والذي قاد إلى انفجار الأوضاع بهذه الصورة، مشددا على الجهود التي تبذل لتحقيق المصالحات بين المكونات الاجتماعية بالولاية، بناء على مبدأ المواطنة والتعايش السلمي.
وحث عضو المجلس وكالات الأمم المتحدة لتقديم مساعدات إنسانية عاجلة للأعداد المتزايدة من المتأثرين بالنزاع الجاري، مؤكدا أن الإمكانيات الحالية بولاية النيل الأزرق غير كافية لتلافي الآثار التى خلفها النزاع.
ومن جانبه أكد الوفد الأممي التزام بعثة "يونيتامس" بتقديم المساعدات الإنسانية لضحايا النزاع.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала