بوريل: وضع إمدادات الغاز في أوروبا يشغل الحيز الأكبر من القلق داخل الاتحاد الأوروبي

© AP Photo / CHRISTIAN LUTZجوزيب بوريل رئيس الدبلوماسية الأوروبية
جوزيب بوريل رئيس الدبلوماسية الأوروبية - سبوتنيك عربي, 1920, 18.07.2022
تابعنا عبرTelegram
أعلن مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، اليوم الاثنين، أن الوضع المتعلق بإمدادات الغاز في أوروبا على المدى القصير، يشغل الحيز الأكبر من القلق في الاتحاد الأوروبي.
بروكسل - سبوتنيك. وقال بوريل، في ختام اجتماع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي، "خط أنابيب التيار الشمالي-1 يتم إصلاحه. سنرى ما سيحدث مع انتهاء تلك الفترة. سنواصل مراقبة الوضع المتعلق بإمدادات الغاز، الذي يمثل أكبر المخاوف لمجتمعنا واقتصاداتنا".
بدوره، أعلن وزير الخارجية الهنغاري بيتر سيارتو، اليوم الاثنين، أن حزمة العقوبات الأوروبية الجديدة ضد روسيا، لا تشمل حظرا على نقل الطاقة أو بنك "غازبروم بنك".
وقال سيارتو في مقطع فيديو نُشر على مواقع التواصل الاجتماعي: "تم التوصل لاتفاق جديد حول عقوبات الاتحاد الأوروبي ضد روسيا. الحديث يدور في الأساس حول توضيح القواعد الحالية. الحزمة لا تشمل قيودا على نقل موارد الطاقة. نحن أوضحنا بحزم أنه إذا شملت العقوبات بنك غازبروم، فإن هنغاريا لن تتمكن من دعمها [العقوبات]".
وأشار سيارتو إلى أن حزمة العقوبات الأوروبية على روسيا، تضمنت 48 شخصا، بينهم نائب رئيس الوزراء الروسي، وعددا من القادة السياسيين و9 منظمات، بجانب بنك "سبيربنك" الروسي.
واجتمع وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في وقت سابق اليوم، من أجل صياغة حزمة جديدة من العقوبات ضد روسيا، بهدف زيادة الضغط على موسكو وعرقلة العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا.
وأكدت روسيا مرارا أن عمليتها العسكرية في أوكرانيا لن تتوقف إلا بعد تحقيق جميع المهام المحددة لها، والمتمثلة في حماية جمهوريتي لوغانسك ودونيتسك الشعبيتين، والقضاء على التوجهات النازية المعادية لروسيا التي ظهرت في أوكرانيا.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала