غانتس يحذر من عزم متشددين إسرائيليين إنشاء بؤر استيطانية غدا

© AP Photo / Brennan Linsleyعلم إسرائيلي يرفرف بالقرب من الفناء الأمامي لأحد المنازل على حافة مستوطنة ريحليم بالقرب من مدينة نابلس بالضفة الغربية
علم إسرائيلي يرفرف بالقرب من الفناء الأمامي لأحد المنازل على حافة مستوطنة ريحليم بالقرب من مدينة نابلس بالضفة الغربية - سبوتنيك عربي, 1920, 19.07.2022
تابعنا عبرTelegram
حذر وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس، من عزم متشددين يهود، إنشاء بؤر استيطانية غير قانونية في الضفة الغربية المحتلة يوم غد الأربعاء.
جاء ذلك في بيان لمكتبه، اليوم الثلاثاء، بعد أن قدم له مسؤولون أمنيون معلومات حول نية مستوطنين القيام غدا بعملية إقامة بؤر استيطانية غير قانونية في عدة مراكز في الضفة، بحسب القناة "13" الإسرائيلية.
وقال غانتس إن القيام بمثل هذا النشاط غير قانوني، مؤكدا "لن نسمح بأي خرق للقانون".
في سياق متصل، أعلنت منظمات يسارية إسرائيلية رفضها للخطوة المرتقبة للمستوطنين، وقالت إنها سوف تصل غدا إلى الضفة للتصدي لها.
علم إسرائيل - سبوتنيك عربي, 1920, 28.05.2022
"السلام الآن" تحاول إخلاء بؤرة استيطانية بالضفة والشرطة الإسرائيلية تتدخل... فيديو وصور
وقالت حركة "السلام الآن" في بيان لها: "ولت الأيام التي قامت فيها عصابة صغيرة عنيفة من الكاهانيين باحتجاز إسرائيل كرهينة. إذا اختارت الحكومة والشرطة والجيش الانصياع لميليشيات (عضوي الكنيست المتشددين إيتمار) بن غفير و(بتسلإيل) سموتريتش، فسوف نوقفهم".
من جانبه، قال رئيس حزب "قوة يهودية" بن غفير في تغريدة عبر حسابه في تويتر: "يواصل بني غانتس اليساري الذي التقى بمنكر المحرقة (الرئيس الفلسطيني) أبو مازن، سعيه لاضطهاد الاستيطان في يهودا والسامرة (الاسم التوراتي للضفة الغربية) ويمنع إقامة مستوطنات جديدة. لذلك إذا كان هناك أي شخص آخر يعتقد أنه من الممكن تشكيل حكومة مع غانتس، فعليه التفكير في الأمر مرة أخرى".
وفي الضفة الغربية بما فيها القدس الشرقية نحو 666 ألف مستوطن يقطنون 145 مستوطنة كبيرة و140 بؤرة استيطانية عشوائية (غير مرخصة من الحكومة الإسرائيلية)، بما في ذلك القدس الشرقية، وفق بيانات حركة "السلام الآن".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала