تقارب في قمة طهران بشأن سوريا

تقارب في قمة طهران بشأن سوريا
تابعنا عبرTelegram
نناقش في هذه الحلقة: قراءة في البيان الختامي لقمة طهران؛ روسيا تبدأ بإنشاء محطة للطاقة النووية في مصر؛ الأمن العام اللبناني يقتحم البنك المركزي.
كان للملف السوري حصة الأسد في قمة طهران، إذ جاء في البيان الختامي للقمة، أن روسيا، وإيران، وتركيا، تدين الهجمات الإسرائيلية المستمرة على سوريا، وتؤكد من جديد على ضرورة الحل السياسي للأزمة.
وحول هذا الموضوع، قال المختص بالشأن الروسي، أندريه أونتيكوف، لـ "بلا قيود":
"بغض النظر عن المصالح المختلفة بين هذه الدول حول الملف السوري لكن التنسيق مازال قائما، وهذا إيجابي، وربما يتم التوصل لتوافق استنادا لمبدأ الاحترام المتبادل، والنقاط المشتركة في هذا الشأن، أن الولايات المتحدة تلعب دورا هداما ومدمرا في سوريا، بل وفي كل المنطقة، وهذا يشكل التحدي الأكبر".

روسيا تبدأ تشييد محطة نووية في مصر

بدأت شركة "روساتوم" الروسية للطاقة النووية بناء أول وحدة في محطة الضبعة للطاقة النووية في مصر، في واحد من أضخم مشروعات الطاقة التي تتبناه القاهرة.
وفي حديث لـ "سبوتنيك"، علقت الدكتورة ليلى فكري، نائبة رئيس هيئة الطاقة الذرية السابق على هذا الموضوع بقولها:
"مصر بهذا المشروع تحقق هدفا استراتيجيا وفق رئيتها في تنويع مصادر الطاقة، والدخول في عصر توفير الطاقة الكهربائية عن طريق النووية، التي من شأنها دفع العجلة الحقيقية للتنمية، من خلال تشغيل المصانع، بالإضافة لتوفير فرص العمل".

بعد اقتحام مصرف لبنان.. الموظفون يعلنون الإضراب العام

وصف رئيس حكومة تصريف الأعمال اللبناني، نجيب ميقاتي، واقعة مداهمة قوة من أمن الدولة، مصرف لبنان المركزي، من أجل البحث عن حاكمه، رياض سلامة والقبض عليه، بـ"الاستعراضية"، فيما أعلن موظفو المصرف الإضراب العام لمدة 3 أيام، ردا على ما وصفوه بـ "التصرف غير اللائق".
حول هذا الموضوع، قال رئيس نقابة موظفي المصرف، عباس عواضة لـ "سبوتنيك":
"كرامة المؤسسة والموظفين فوق كل اعتبار، لانرضى بالبهدلة والطريقة الميلشاوية التي اقتحموا فيها المصرف، ولن نرضى أن تمر، لأن ممارسات القاضية عون خطأ، نحن لاندافع عن رياض سلامة، بل عن كيان المؤسسة، وجميعنا تحت سقف القانون".
التفاصيل في الملف الصوتي....
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала