غروسي: تخلي إيران عن التزاماتها بشأن البرنامج النووي لا يعني أنها تصنع سلاحا نوويا

© AFP 2022 / JOE KLAMARرافائيل ماريانو غروسي، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، فيينا، 9 يونيو/ حزيران 2022
رافائيل ماريانو غروسي، المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، فيينا، 9 يونيو/ حزيران 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 22.07.2022
تابعنا عبرTelegram
قال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، رافائيل غروسي، أن تخلي إيران التدريجي عن التزاماتها تجاه البرنامج النووي لا يعني أنها تصنع سلاحا نوويا.
وأضاف غروسي في مقابلة مع صحيفة "باييس" الإسبانية: "لدينا اليوم برنامجا نوويا نما بشكل ملحوظ، أكثر بكثير مما كان عليه في عام 2015".
وأوضح "هذا النمو ليس كميا فحسب، بل نوعيا أيضا".
وتابع "هذا لا يعني أن إيران تصنع أسلحة نووية، لكن لا توجد دولة ليس لديها تطورات عسكرية تنتج تخصيبا بمستوى 60 بالمئة".

وأشار المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى أن إيران تتخلى تدريجيا عن التزاماتها بشأن البرنامج النووي.
وزير الدفاع الإسرائيلي بني غانتس - سبوتنيك عربي, 1920, 22.07.2022
غانتس: علينا مسؤولية تاريخية بعدم تمكين إيران من التحول لدولة نووية
وكان وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، قد أعلن أمس الخميس، التوصل إلى مسودة اتفاق تشمل 96% من القضايا المتعلقة بالاتفاق النووي.
وقال عبد اللهيان في حوار مع التلفزيون الإيراني: "تم التوصل إلى مسودة اتفاق تشمل 96% من القضايا لكن ينقصها ضمان مصالحنا الاقتصادية وعلى واشنطن تقديم تعهدات تضمن استفادتنا الكاملة من المزايا الاقتصادية في الاتفاق النووي".
وأكد أن بلاده ستواصل المفاوضات غير المباشرة مع الولايات المتحدة"، لافتا إلى أن هدفها هو تأمين مصالحها والتوصل إلى اتفاق.
واستضافت العاصمة القطرية الدوحة في مطلع الشهر الجاري، محادثات غير مباشرة بين الجانبين الأمريكي والإيراني، حول الاتفاق الخاص ببرنامج طهران النووي، وسبقت هذه الجولة عدة جولات تفاوضية في فيينا لم تسفر عن تقدم لافت.

وانسحبت الولايات المتحدة بشكل أحادي من الاتفاق، في أيار/مايو 2018، وأعادت فرض العقوبات الاقتصادية على إيران؛ وردت طهران بالتخلي عن بعض القيود المفروضة على نشاطها النووي، المنصوص عليها في الاتفاق.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала