لافروف يقول إن خطوة أوكرانيا للتفاوض تعتمد على الغرب... ويرحب بالموقف العربي من الأزمة الأوكرانية

25-7 Sputnik World
تابعنا عبرTelegram
اعتبر وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن إجراء أوكرانيا مفاوضات بشأن مجموعة واسعة من القضايا يعتمد على توصيات الدول الغربية والولايات المتحدة، مشيرا إلى أن تصريحات المسؤولين الأوكرانيين التي مفادها رفض الحوار إلا بعد هزيمة روسيا في ساحة المعركة.
وقال لافروف إن النهج الذي تسير عليه حكومة كييف سيؤدي في النهاية إلى مزيد من التوتر والخسائر المادية والبشرية، داعيا الجانب الأوكراني إلى الخروج من عباءة الغرب.
وأشاد وزير الخارجية الروسي، بالموقف العربي المعتدل تجاه مجريات الأزمة الأوكرانية، مؤكدا أن روسيا منفتحة على الحوار مع الجميع.
في كلمته أمام جامعة الدول العربية، شدد على أن العلاقات الروسية العربية قائمة على الصداقة والود.
وقال الباحث الاستراتيجي، آصف ملحم، إن "الموقف الأوروبي تبين بعد هذه الحرب الطويلة أنه لم يكن محسوبا بدقة، فقد تسرعت الدول الغربية باتخاذ قرارات العقوبات التي ارتدت عليها، وتبين لاحقا صلابة وقوة الموقف الروسي".

وأشار إلى أن "الاستمرار بدعم أوكرانيا يعني المزيد من الدماء والاستنزاف لأوكرانيا نفسها، وفي لحظة ما ستلجأ الدول الأوروبية للعقل، وتبحث عن طريقة للحل وستفرض روسيا شروطها شاءت أوروبا أم أبت، لهذا يجب أن تلجأ الدول الأوروبية للتفاهم مع روسيا".

وحول جولة لافروف في أفريقيا، قال ملحم إن "هذه الزيارة موفقة خاصة إلى مصر التي تحاول أن تحفظ التوازن في علاقاتها"، مؤكدا أن "الدول العربية تتخذ قرارات متوازنة حيال روسيا، وهناك نوع من تغيير علاقات الدول العربية باتجاه موسكو لتحقيق التوازن في علاقاتها مع الدول الكبرى، بعد أن عانت من علاقاتها مع واشنطن التي تبين أنها منحازة فقط إلى مصالحها".
الجيش العراقي يعلن عن خمسة آلاف جندي تركي في البلاد.. والخارجية تشير إلى أغراض توسعية لأنقرة
أعلن رئيس أركان الجيش العراقي، الفريق أول الركن عبد الأمير رشيد يار الله، أن القوات التركية المتواجدة في بلاده تبلغ أكثر من أربعة آلاف مقاتل في خمس قواعد رئيسة موجودة شمالي العراق.
وعلى الرغم من التنبيه الذي وصل إلى يار الله من ذكر هذه الأعداد، إلا أنه كشف عنها أمام مجلس النواب، في جلسة استثنائية لمناقشة الاعتداءات التركية على العراق، مشيرا إلى أن الفترة الأخيرة شهدت ازدياد توغل القوات التركية واحتلال عديد المناطق بحسب قوله.
من جانبها، ذكرت وزارة الخارجية العراقية أن شكوى بغداد لدى مجلس الأمن تضمنت 22700 خرق تركي، مشيرة إلى أن تركيا لديها أغراض توسعية وراء تلك الاعتداءات.
وقال المتحدث باسم الخارجية، أحمد الصحاف، إن الرسالة تضمنت إطلاع مجلس الأمن على طبيعة المخاطر التي ينطوي عليها الاعتداء الأخير، والذي وصل إلى المدن الآهلة بالسكان، لافتا إلى أن الاعتداءات تنطوي على مخاطر تتعلق بجهود مكافحة الإرهاب.
وقال أستاذ العلوم السياسية في الجامعة المستنصرية، عصام الفيلي، إن "الوجود التركي على الحدود العراقية قائم منذ عقود، عندما أصبح لكردستان وضع خاص، والتطورات الأخيرة تأتي استكمالا لهذه المرحلة".
وأضاف أن "الطبقة السياسية لم تتمكن، لا هي ولا وزارة الخارجية، من معالجة هذا الملف، فضلا عن أن تركيا استطاعت في عهد المالكي استصدار قانون يسمح لمقاتلي حزب العمال الكردستاني بالانتقال إلى العراق، ما ترتب عليه تواجد لهذه القوات يقابله عدم مطالبة بإخراج القوات التركية من العراق، وترتب عليه تداعيات مستدامة".
فتحي باشاغا يلتقي بالسفير الأمريكي ويتهم حكومة الدبيبة بالتورط في أعمال العنف الأخيرة
أكد رئيس الحكومة الليبية المكلف من البرلمان، فتحي باشاغا، أن أعمال العنف الأخيرة ارتكبتها حكومة عبد الحميد الدبيبة التي وصفها بأنها "منتهية الشرعية".
جاء ذلك خلال لقائه بالسفير الأمريكي في ليبيا، ريتشارد نورلاند، لافتا إلى اتفاقهما على الحاجة للعمل معًا لوقف الاضطرابات.
وقال باشاغا في تغريدة على "تويتر"، إن الحلول الليبية وحدها قادرة على حل المشاكل الداخلية بشكل مُرضي، بما يؤدي إلى سلامة المدنيين وإجراء انتخابات حرة ونزيهة، ليتخلص الشعب من عُصبة الفساد الجاثمة على الدولة الليبية والمعرقلة لنهضتها، على حد تعبيره.
وقال الكاتب والمحلل السياسي، عبد العزيز اغنية، إن "واشنطن لاتدعم حكومة باشاغا لكنها تحافظ على وجوده في مسألة صراع السلطة، لأنه الوحيد القادر على تحقيق الضغط الملائم لإنجاز الانتخابات".
وذكر أن "المراقب للعبة الدولية في ليبيا يجد أنها تنظر إلى الانتخابات كحل وحيد لمسألة الشرعية".
وأشار إلى أن "العالم يدير الأزمة الداخلية في ليبيا بالمماطلة، وعدم الوقوف إلى جانب طرف بعينه، والجميع يريدون الانتخابات التي تصطدم بعقدة القاعدة الدستورية".
وأكد أن "المصالح الأمريكية في ليبيا تتحقق بعدم وجود الحل وما يحدث الآن هو إدارة للأزمة دون إيجاد حل حقيقي".
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала