تركيا تتهم الحكومة العراقية بعدم القدرة على إدارة معركة فعالة ضد التنظيمات المسلحة على أراضيها

© Petros Giannakourisوزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أثينا، اليونان 31 مايو 2021
وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، أثينا، اليونان 31 مايو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 27.07.2022
تابعنا عبرTelegram
اتهم وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، اليوم الأربعاء، "الحكومة العراقية بعدم القدرة على إدارة معركة فعالة، ضد التنظيمات المسلحة على أراضيها".
وقال تشاووش أوغلو، إن "هذا هو سبب الاستفزازات ضدنا"، معتبرا أن "العراق لا يستطيع طرد التنظيمات المسلحة من أراضيه. وعليه نحن نفعل ذلك"، حسب قناة "تي آر تي" التركية.
وأكد أن بلاده "تحترم وحدة الأراضي العراقية"، مضيفا أن "المنظمات الإرهابية في العراق لا تزال موجودة، وتنظيم داعش الإرهابي سيطر على جزء من البلاد وبدعم منا لم يعد قوياً في كل من سوريا والعراق".
وأعلنت خلية الإعلام الأمني العراقي، يوم الأربعاء الماضي، مقتل 8 أشخاص وإصابة 23 آخرين جراء قصف مدفعي عنيف على أحد مصايف مدينة دهوك.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية العراقية، إن "الرد الدبلوماسي العراقي على القصف التركي لمدينة دهوك لن يكون تقليديا".
وعلقت وزارة الخارجية التركية على الواقعة في بيان قالت فيه: "علمنا بأسف شديد أن 8 أشخاص فقدوا حياتهم وأصيب 23 شخصا آخرون بحسب تقديرات أولية، في هجوم وقع على شاطئ مجرى مائي في منطقة زاخو بمحافظة دهوك العراقية".
وأضافت: "تركيا ترفض جميع الهجمات التي تستهدف المدنيين. تخوض تركيا حربها ضد الإرهاب وفقا للقانون الدولي وتراعي أقصى درجات حماية المدنيين والبنية التحتية والمواقع التاريخية والثقافية والطبيعية. ونرى أن مثل هذه الهجمات التي تطال الأبرياء والصادرة عن منظمة إرهابية تستهدف موقف بلادنا العادل والحازم في مكافحة الإرهاب".
ومع ذلك، أثار الهجوم موجة إدانات من بلدان مثل مصر وإيران ومنظمات مثل جامعة الدول العربية ومجلس الأمن الدولي، الذي يستضيف وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، للحديث عن الهجوم.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала