الرئيس البيلاروسي: صربيا لا تتمكن من الجلوس على 3 كراسي

© AFP 2022 / ARMEND NIMANIجنود الناتو يستقبلون سائق شاحنة بالقرب من بلدة زوبين بوتوك، الحدود بين صربيا وجمهورية كوسوفو 1 أغسطس 2022.
جنود الناتو يستقبلون سائق شاحنة بالقرب من بلدة زوبين بوتوك، الحدود بين صربيا وجمهورية كوسوفو 1 أغسطس 2022. - سبوتنيك عربي, 1920, 02.08.2022
تابعنا عبرTelegram
يرى الرئيس البيلاروسي ألكسندر لوكاشينكو أن قادة جمهورية صربيا يحاولون "الجلوس على ثلاثة كراسي في آن واحد".
ومعنى هذا أنهم يحاولون إرضاء جميع الجهات التي تستطيع تقديم المساعدة لصربيا، وبالأخص دولة الوحدة بين روسيا وبيلاروسيا والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية.
ووفقا للرئيس البلاروسي فإن قادة صربيا لن يتمكنوا من الجلوس على ثلاثة كراسي في وقت واحد، إذ سيمنعهم الغرب وخاصة الاتحاد الأوروبي الذي يطمح قادة صربيا إلى الحصول على عضويته.
وأفاد مراسل "سبوتنيك" أن الرئيس البيلاروسي تطرق إلى هذا الموضوع تعقيبا على ما جرى في صربيا بعد أن أعلنت سلطات إقليم كوسوفو الذي يعيش كثير من الصرب في شماله، نيتها بحظر دخول سيارات الصرب إلى الإقليم. وكان يجب أن تفرض سلطات كوسوفو الحظر منذ 1 أغسطس/آب، إلا أنها أرجأت الحظر إلى أول سبتمبر/أيلول استجابة لطلب الولايات المتحدة الأمريكية. ورحبت القيادة الصربية بخطوة كوسوفو هذه، معلنة أن بلغراد تمكنت من الحفاظ على السلام.
جنود الناتو بالقرب من متاريس بالقرب من بلدة زوبين بوتوك، الحدود بين صربيا وجمهورية كوسوفو 1 أغسطس 2022. - سبوتنيك عربي, 1920, 02.08.2022
السفير الروسي لدى صربيا: واشنطن والاتحاد الأوروبي يقفان وراء تصرفات كوسوفو
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала