مقتدى الصدر: العراق لا ينبغي أن يكون تبعا لأحد

© AP Photoمقتدى الصدر
مقتدى الصدر - سبوتنيك عربي, 1920, 04.08.2022
تابعنا عبرTelegram
أكد زعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، اليوم الخميس، أهمية وحدة الصف بالنسبة لجموع الشيعة في البلاد، على أن يكون ذلك وفق قواعد وأحكام ونظم متعارف عليها، مضيفا أن العراق "عاصمة التشيع" ويجب على الآخرين أن يتبعوه وليس العكس.
وقال الصدر في بيان عبر "تويتر": "هناك من يعزف على وتر الوحدة وعدم شق الصف الشيعي، وهذا بالفعل أمر في غاية الأهمية. وحدة الصف يجب أن تكون وفق الضوابط العامة الموافقة للقوانين السماوية والأحكام الشرعية والنظم الاجتماعية المتعارفة عند أهل الحل والعقد إن جاز التعبير".
وأضاف أن وحدة الصف في الوقت الراهن مهمة للغاية إذا كانت ترتكز إلى "حب الوطن ونبذ التبعية" وإلى الإصلاح الحقيقي ونبذ الفساد والفاسدين ومحاسبتهم، متابعا أن "العراق هو العاصمة الأولى للتشيع، بمعنى رجوع الآخرين للعراق، لا أن نكون تبعا للآخرين".
وأشار إلى وجود فرقتين؛ إحداهما تدعو إلى الوحدة "دون هدى أو كتاب منير"؛ وأخرى تدعو إلى الوحدة وفق أسس ومعايير عقلية ودينية واجتماعية ووطنية وأخلاقية، مؤكدا أن التيار الصدري يدعم ويؤيد الفرقة الثانية، ومضيفا أن الحشد الشعبي ليس محسوبا على إحداهما.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала