روسيا والصين تتعاونان من أجل نصرة الشرعية الدولية

© Sputnikمؤتمر صحفي لوزير الخارجية الإثيوبي ديميكي ميكونين و وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في أديس أبابا، إثيوبيا
مؤتمر صحفي لوزير الخارجية الإثيوبي ديميكي ميكونين و وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف في أديس أبابا، إثيوبيا - سبوتنيك عربي, 1920, 05.08.2022
تابعنا عبرTelegram
تشكل الشراكة الروسية الصينية الاستراتيجية إحدى دعائم الحركة من أجل نصرة الشرعية الدولية، أعلن ذلك وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.
وأفاد مراسل "سبوتنيك" بأن لافروف عبّر، خلال لقائه مع نظيره الصيني وانغ يي على هامش الاجتماع الوزاري لرابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان)، عن اعتقاده بأن "شراكتنا الاستراتيجية تشكل إحدى دعائم الحركة من أجل نصرة الشرعية الدولية وخاصة ميثاق الأمم المتحدة الذي أرسى مبدأ المساواة السيادية للدول".
وأشار إلى أن هذا المبدأ "تنتهكه الولايات المتحدة الأمريكية يومياً في كل مكان"، مشددا على ضرورة التصدي لذلك.
ومن أجل التصدي لمحاولات التطاول على مبادئ ميثاق الأمم المتحدة، تم أخيرا تشكيل "مجموعة أصدقاء ميثاق الأمم المتحدة". وأعلن لافروف أن روسيا والصين تشاركان في هذه المجموعة، مشيرا إلى أن المزيد من الدول ستنضم إلى المجموعة.
وذكر لافروف أن هذا لقاؤه الثالث بنظيره الصيني خلال الشهر.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала