آلاف يتظاهرون في عاصمة أفريقيا الوسطى وبعض المدن دعما للاستفتاء على تعديل الدستور

© AFP 2022 / Edouard Dropsyمشهد يطل على مدينة بانغوي من أعلى، جمهورية أفريقيا الوسطى.
مشهد يطل على مدينة بانغوي من أعلى، جمهورية أفريقيا الوسطى. - سبوتنيك عربي, 1920, 06.08.2022
تابعنا عبرTelegram
تظاهر الآلاف من المواطنين في عاصمة جمهورية أفريقيا الوسطى، بانغي، وبعض المدن، من أجل دعم الدعوات لتعديل دستور البلاد.
بانغي- سبوتنيك. وقال مراسل "سبوتنيك" في أفريقيا الوسطى إن مظاهرة جمعت الآلاف من المواطنين في العاصمة بانغي، اليوم السبت، من أجل دعم تعديل الدستور المعمول به في البلاد منذ آذار/مارس 2016.
وأوضح المراسل أن مسيرات مماثلة تم تنظيمها في العديد من المدن، إذ حمل المتظاهرون لوحات مكتوب عليها "نعم من أجل الاستفتاء"، في إشارة إلى استفتاء على دستور جديد.
وفي السياق نفس، تلقى رئيس الوزراء، فيليكس مولوا، نسخة أولية من مشروع الدستور، موضحا أنه يؤمن حاليا بأن إرادة الشعب ترغب في دستور جديد.
ورغم هذا الدعم، فإن اقتراح تعديل الدستور يثير جدلا واسعا في البلاد، خاصة أنه من المرجح أن يفتح الباب أمام الرئيس الحالي، فوستين أرشانغ تواديرا، لإمكانية الترشح لفترة رئاسية ثالثة، في حين ترى الحكومة أن الدستور الحالي لا يتفق مع المرحلة الحالية التي تمر بها البلاد، بحسب وسائل إعلام.
منتدى بطرسبورغ الاقتصادي الدولي - سبوتنيك عربي, 1920, 17.06.2022
رئيس وزراء أفريقيا الوسطى: نشكر روسيا على تعاونها معنا في مجال الأمن
وفي 20 تموز/يوليو الماضي، أقرت الحكومة مشروع إدخال "إصلاحات" على الدستور الحالي.
يذكر أن أعمال العنف في جمهورية أفريقيا الوسطى قد تصاعدت في أوائل كانون الأول/ديسمبر عام 2013، عندما اندلعت اشتباكات في العاصمة بانغي بين مسلحي جماعة سيليكا الإسلامية السابقة والمتمردين المسيحيين المعارضين لها. ووفقًا للبيانات الواردة من الأمم المتحدة في نهاية يوليو عام 2018، أُجبر ما يصل إلى مليون شخص خلال هذا النزاع على مغادرة منازلهم، وقتل نحو 6 آلاف شخص.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала