الكويت تدين العدوان على غزة وتطالب بوقف الاعتداءات الإسرائيلية فورا

© AFP 2022 / ASHRAF AMRAنيران تشتعل في أحد مباني قطاع غزة نتيجة غارة جوية إسرائيلية، 6 أغسطس/ آب 2022
نيران تشتعل في أحد مباني قطاع غزة نتيجة غارة جوية إسرائيلية، 6 أغسطس/ آب 2022 - سبوتنيك عربي, 1920, 06.08.2022
تابعنا عبرTelegram
أدانت وزارة الخارجية الكويتية، اليوم السبت، وبأشد العبارات العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة.
وأعربت الوزارة في بيان لها عن إدانة واستنكار دولة الكويت العدوان الذي شنته القوات الإسرائيلية على قطاع غزة، والذي أدى إلى مقتل وإصابة المئات من الفلسطينيين.
وأوضحت الوزارة أن "هذا العدوان الغاشم يأتي استمراراً للجرائم التي تقوم بها قوات الاحتلال وإصراراً على انتهاكها السافر لقواعد القانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية".
ودعت الخارجية الكويتية المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته بالتحرك الفوري والسريع لوقف تلك الاعتداءات الإسرائيلية السافرة، وضمان احترام السلطات الإسرائيلية لميثاق الأمم المتحدة وقواعد القانون الدولي والتزامها بقرارات الشرعية الدولية.
وطالبت دولة الكويت بتوفير الحماية للشعب الفلسطيني، داعية بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين الفلسطينيين في قطاع غزة.
في وقت سابق من اليوم السبت، قال الجيش الإسرائيلي إن قواته جاهزة ومستعدة لجميع الاحتمالات والسيناريوهات في قطاع غزة، مؤكدا أنها مستعدة لأيام طويلة من القتال.
وحسب هيئة البث الإسرائيلية، قال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي ران كوخاف: "نحن نستعد لأيام طويلة من العمليات، قد تستغرق أسبوعا على الأقل"، مضيفا: "إذا لزم الأمر ستكون أطول".
وردا حول ما إذا كان الجيش الإسرائيلي سيستهدف حركة "حماس" خلال عملياته، أجاب كوخاف بأن "هذه العملية تستهدف الجهاد الإسلامي، لكننا مستعدون لأي سيناريو ومستعدون إذا لزم الأمر لشن عملية واسعة".
وأعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي، يائير لابيد، أمس الجمعة، إطلاق عملية عسكرية في قطاع غزة، للقضاء على "تهديدات وشيكة" من القطاع، وذلك بعد أيام من تبادل التهديدات بين القيادة الإسرائيلية، وحركة "الجهاد الإسلامي" في قطاع غزة، عقب احتجاز السلطات الإسرائيلية القيادي في الحركة بسام السعدي.
واستهدف الجيش الإسرائيلي مقار لحركة الجهاد الإسلامي أسفرت عن مقتل القيادي البارز في الحركة ومسؤول منطقة شمال القطاع، تيسير الجعبري، حيث بررت قيادة الجيش الإسرائيلي الهجوم بأن الحركة كانت تهدف لشن هجمات على إسرائيل.
وردا على الهجوم، أعلنت حركة "سرايا القدس"، الذراع العسكري لحركة "الجهاد الإسلامي"، إطلاق نحو 100 صاروخ باتجاه إسرائيل ردا على مقتل الجعبري.
وبلغ عدد القتلى الفلسطينيين منذ بدء الجيش الإسرائيلي عمليته العسكرية، أمس، في قطاع غزة، 15 شخصا، ونحو 125 مصابا، فيما أفاد مراسل "سبوتنيك"، اليوم السبت، بأن مقاتلات الجيش الإسرائيلي شنت غارات جوية على وسط قطاع غزة.
شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала