02:24 GMT01 يونيو/ حزيران 2020
مباشر
    75 عاما على النصر العظيم
    انسخ الرابط
    0 40
    تابعنا عبر

    كشفت الوثائق التي أماطت وزارة الدفاع الروسية اللثام عنها مؤخرا، أن الجيش الأحمر، جيش روسيا السوفييتية وغيرها من الجمهوريات السوفييتية الأخرى، أنقذ سكان العاصمة الألمانية برلين من الموت جوعا.

    وتم ذلك في مايو/ أيار 1945 أثناء تحرير ألمانيا من رجس النظام النازي، وخيم حينئذ شبح الموت على مليوني شخص من سكان برلين بسبب عدم توفر الغذاء.

    وانبرى محررو ألمانيا من النظام النازي المجرم لطرد شبح الموت من العاصمة الألمانية من خلال توفير المواد الغذائية لأكثر من مليوني شخص فيها.

    إذ قررت قيادة الجيش الأحمر تقديم 3 كيلوغرامات من الخبز و0.5 كيلوغرام من اللحم وحوالي 1.5 كيلوغرام من السكر و350 غراما من القهوة إلى الفرد الواحد من سكان برلين في الأسبوع بالإضافة إلى الخضروات والألبان.

    كما تم توفير 70 ألف لتر من الحليب يوميا لإطعام الأطفال دون 8 سنوات.

    ولم يكتفِ محررو برلين بدرء خطر المجاعة، بل وضعوا حجر الأساس لتموين المدينة بشكل طبيعي في المستقبل.

    الدواء والعلاج

    وأقدم الجيش الأحمر أيضا على توفير الأدوية لمستشفيات وصيدليات برلين، ولم يتغافل محررو برلين عن جرحى الجيش الألماني المهزوم.

    وكانت مستشفيات الجيش الأحمر قد استقبلت أكثر من 12 ألفا من جرحى الجيش الألماني والأسرى المصابين بالوهن العضلي، وقررت قيادة الجيش الأحمر إنشاء 3 مستشفيات عسكرية يتسع كل منها لـ5000 شخص لعلاج جرحى الجيش الألماني.

    وساعد الجنود السوفييت أهالي العاصمة الألمانية على إنشاء أجهزة الإدارة المحلية الجديدة، وساعدوها على إعادة إعمار المدينة، حيث أنشأ جنود الجيش الأحمر 34 جسرا فوق طرق برلين، وأزالوا الكثير من الألغام.

    انظر أيضا:

    وثائق الحرب العالمية الثانية تفجر فضيحة في الفاتيكان
    من وكيف أشعل نار الحرب العالمية الثانية
    الكلمات الدلالية:
    الجيش النازي, الحرب العالمية الثانية, الاتحاد السوفيتي, الجيش الأحمر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook