07:12 GMT16 يناير/ كانون الثاني 2021
مباشر
    75 عاما على النصر العظيم
    انسخ الرابط
    0 50
    تابعنا عبر

    يعتبر يان تشيرنياك واحدا من رجال المخابرات العسكرية الروسية الأكثر توفيقا في تجنيد العملاء.

    زاول يان تشيرنياك نشاطه في زمن الحرب العالمية الثانية (1939 – 1945)، وكانت مهمته تزويد موسكو بمعلومات عن ألمانيا التي بادرت إلى إشعال نار الحرب العالمية، ثم اعتدت على روسيا وغيرها من الجمهوريات السوفيتية المتحدة.

    رجل المخابرات المتميز

    لُقِّب يان تشيرنياك بالرجل الشبح لأنه جمع معلومات هامة عن ألمانيا من دون أن يدخلها. أقام "الرجل الشبح" في فرنسا وسويسرا وبريطانيا، وحصل على المعلومات اللازمة من عملائه المقيمين في ألمانيا الذين شغلوا مناصب رفيعة المستوى في مؤسسات الرايخ الثالث (ألمانيا النازية).

    وبحسب المؤرخ ألكسندر كولباكيدي فإن فريق المتعاونين مع يان تشيرنياك ضم نحو 20 شخصا. وكان هؤلاء على اتصال مع موظفين في مؤسسات الدولة الألمانية.

    المعلومات القيمة

    حصل يان تشيرنياك منهم على المعلومات عن اختراع الأسلحة الصاروخية والكيميائية وطرائق مكافحة الطيران الحربي الألماني ومواصفات دروع الدبابات الألمانية الجديدة... وساعدت هذه المعلومات، مثلا، على الإسراع بتصنيع دبابات "يوسف ستالين 2" المتفوقة على الدبابات الألمانية الجديدة، وساهمت في إنقاذ حياة الملايين.

    وأرسل "الرجل الشبح" أكثر من 12 ألف ورقة تحوي معلومات تقنية مفصلة وأكثر من 60 نموذجا من الأجهزة اللاسلكية إلى موسكو خلال عام 1944 وحده.

    وكان له إسهام كبير في تحقيق الانتصار على ألمانيا النازية المعتدية.

    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook