18:33 30 مارس/ آذار 2017
مباشر
    قوات البشمركة الكردية

    الأكراد يُحررون 83 قرية تابعة لكوباني من "داعش"

    © AP Photo/ Kurdistan Region Security Council
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 98 0 0

    حررَ المقاتلون والمقاتلات الأكراد أكثر من 80 قرية تابعة لمدينة كوباني (عين العرب) السورية، حتى الآن، من هيمنة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)

     بغداد — نازك محمد خضير

         كشف بولات جان الناطق باسم وحدات حماية الشعب الكردية، عضو القيادة العامة، لوكالة "سبوتنيك" الروسية، أن عدد القرى التابعة لكوباني، التي حُررت على يد مقاتلي ومقاتلات وحدات حماية الشعب والمرأة، حتى اليوم 83 قرية.

    وعددَ بولات القرى التي حُررت بعد أربعة أشهر من القتال ضد (داعش)، من الجهة الغربية لكوباني 26 قرية هي (كولمت، مومان فوقاني، مومان تحتاني، تل شعير، مومان علي بودلان، دولى، سفتك تحتاني، سفتك فوقاني، سفتك مخفر، دوليا اكريان، دوليا صوفيان، زورآفا تحتاني، زور آفا فوقاني، جول بك، جقور، مناز، علبلور، سوسان، بوبان، بوبان تحتاني، كورعلي، آشمة، سليم، تختى، دكمة تاش، شكفت).

    وتابع بولات، من الجهة الجنوبية لكوباني، أيضاً تم تحرير 26 قرية هي (ترميك، ماميت، حلنج، كوربيكار، جم حران،  سه طلبكى، كوليلكى، قرة مزرعة، شيخ جوبان، كوركى، خزينة، دبيرك، قشلة، تل غزال، مزرعة صوفيان، مزرعة بصراوي، نوردان، طفشو، دونغز صغيرة، دونغز كبيرة، كوندى بنو، ايدقوي، روفي، بير عرب، انجرلي، ياراماز).

    وذكرالناطق باسم وحدات حماية الشعب الكردية، من الجهة الشرقية حُررت 32 قرية هي (ديهابان، مقتلة قديمة، مزرعة داوود، كوندى اوسى، شران، شيران، تل حاجب، كيكان، كازكان، مرده سميل، علي شار، جوم علي، كوبك ساتين، كربناب، كوسك، تيري، سرزوري الصغيرة، خراب كورت، خراب بال، عشقان، ته ليك، تلك، tilik- غريب، قباجق فوقاني، قباجق تحتاني، طاشلوكى بودلان، طاشلوكى شيخان، خراب موس، اولاقي، قوجى ايبى، عين البط، قرة مغ). وأستغرق المقاتلون والمقاتلات الأكراد، وقتا ً قياسياً بتحرير كوباني، منذ 26 كانون الثاني/يناير الماضي وحتى الساعات القليلة الماضية، بتكبد تنظيم (داعش) خسائر بشرية فادحة.

    انظر أيضا:

    مشكلة الإرهاب في العراق ومشكلة التمويل للقضاء عليه؟
    مستشارة رئيس البرلمان العراقي لـ"سبوتنيك": أمريكا اتخذت دور المتفرج فى حرب العراق ضد الإرهاب
    العراق يحذر من توافد الألمان والأوروبيين لدعم "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik