21:01 13 ديسمبر/ كانون الأول 2017
مباشر
    بشار الأسد

    الأسد يؤكد حرص بلاده على دعم أي مبادرة لحل الأزمة ودي ميستورا يأمل في إعادة الأمن إلى حلب

    © Sputnik. Sergei Guneev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0

    جدد الرئيس السوري بشار الأسد، خلال لقائه المبعوث الأممي إلى سورية، ستيفان دي مستورا، اليوم الأربعاء، حرص بلاده على دعم أي مبادرة أو أفكار تسهم في حل الأزمة السورية.

    وشدد الرئيس السوري على ضرورة الضغط على كل الدول لتطبيق قراري مجلس الأمن 2170 و2178 لوقف تمويل وتدفق الإرهابيين إلى سورية.
    من جانبه، أعرب المبعوث الأممي إلى سورية عن أمله في أن تتعاون جميع الأطراف لدعم مقترحه من أجل إعادة الأمن إلى مدينة حلب لتكون نقطة انطلاق لإعادة الأمن والاستقرار إلى كل الأراضي السورية.
    وأكد دي مستورا في مؤتمر صحفي في دمشق، في ختام زيارته إلى سورية، على أنه لا يوجد حل عسكري للأزمة السورية، مشيرا إلى أنه ناقش مقترح تجميد القتال في مدينة حلب. 
    وأعلن دي ميستورا أنه سيقدم تقريرا للأمين العام للأمم المتحدة، في السابع عشر من الشهر الجاري، في إطار اجتماع مجلس أمن خاص بسورية.
    وقال دي مستورا: " سأقدم تقريرا للأمين العام للأمم المتحدة، ولدي اجتماع في مجلس الأمن، في السابع عشر من هذا الشهر شباط/ فبراير حول سورية".
    يذكر أن المبعوث الأممي قد وصل إلى دمشق لإجراء لقاءات مع عدد من المسؤولين السوريين، وذلك في ظل تقديمه تفاصيل جديدة حول مبادرته الخاصة بتجميد القتال في حلب، التي تقدم بها خلال زيارة، قام بها إلى سورية، في شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي. 

    الكلمات الدلالية:
    الأمم المتحدة, بشار الأسد, سورية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik