11:53 18 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    مؤتمر شرم الشيخ الاقتصادي الدولي

    مصر والإمارات توقعان عقداً لإنشاء عاصمة إدارية جديدة بخلاف القاهرة بتكلفة 150 مليار دولار

    © AFP 2017/ Khaled Desouki
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 236280

    قام الدكتور مصطفى مدبولي، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ومحمد العبار رئيس مجلس إدارة شركة إعمار العقارية الإمارتية، اليوم السبت بتوقيع عقد إنشاء العاصمة الإدارية الجديدة لمصر بتكلفة 150 مليار دولار.

    وتصل التكلفة الاستثمارية للمرحلة الأولى من مشروع العاصمة الإدارية إلى 45 مليار دولار، والتي من المتوقع إنشائها في غضون 5 إلى 7 سنوات.

    وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي والشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الإمارات وحاكم دبي، شهدا توقيع العقد، وتفقد الرئيس السيسي معرض العاصمة الإدارية الجديدة.

    وستقام العاصمة الإدارية الجديدة شرق الطريق الدائري الإقليمي على مساحة تصل إلى 700 كيلومتر مربع في المنطقة الواقعة بين السويس والعين السخنة.

    المشروع سيرتبط بشبكة من الطرق الخارجية مع منطقة القاهرة الكبرى والسويس، وميناء السخنة البحري، كما وسيتم إنشاء مطار دولي جديد.

     ومن المتوقع أن يتيح المشروع 1,5 مليون فرصة عمل جديدة، في المدينة التي سيبلغ عدد سكانها حوالي 7 ملايين شخص.

    يتكون المشروع من 25 منطقة مختلفة الأغراض، و100 حي، و21 منطقة سكنية، وحقول لإنتاج الطاقة المتجددة على امتداد 91 كيلومتراً مربعاً، ومطار دولي على مساحة 16 كيلومتراً مربعاً، كم وأن هناك أراضٍ متاحة للتطوير العمراني بمساحة 490 كيلومتراً مربعاً.

    العاصمة الجديدة ستزود بشبكة للمياه والصرف الصحي، وحوالى 40 ألف غرفة فندقية، ومساحات قابلة للتأجير في مراكز التسوق، وأكثر من 663 مرفقاً للرعاية الصحية ، بما في ذلك 18 مستشفى إقليمي، وكذلك 1900 مؤسسة تعليمية، و1250 مبنى لدور العبادة، و10 آلاف كيلومتر من الطرق، و100 كيلومتراً للجسور والأنفاق، و250 كيلومترا سكك لوسائل النقل العام.

    انظر أيضا:

    تواصل فعاليات مؤتمر "شرم الشيخ" والاعلان عن استثمارات بـ 2.5 مليار دولار في مصر خلال اليوم الثاني
    روسيا ومصر تختاران الشركات التي ستعمل في المنطقة الصناعية في مصر
    12 مليار دولار مساعدات ثلاثية من السعودية والإمارات والكويت لدعم اقتصاد مصر
    الكلمات الدلالية:
    المواضيع الأكثر قراءة, الإمارات, مصر
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik