21:10 GMT20 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 21
    تابعنا عبر

    حصلت "سبوتنيك" من مصادر عراقية الثلاثاء، على تفاصيل الإصابة الخطرة، لزعيم تنظيم "داعش"، الذي عيّن نفسه خليفة على المسلمين، في شمال العراق، إثر قصف لطيران التحالف الدولي ضد الإرهاب.

    وأكد الخبير الأمني والاستراتيجي، الباحث في شؤون الجماعات المسلحة، هشام الهاشمي، لـ"سبوتنيك"، أن البغدادي ما زال يُعاني من جروح شديدة أصيب بها، في 18 مارس/ آذار الماضي، قرب قرية أم الروس والكرعان، في البعاج جنوب غرب نينوى.

    وكشف الهاشمي، عن تلقي البغدادي، خليفة تنظيم "داعش" العلاج على أيدي أشهر أطباء مدينة الموصل "مركز محافظة نينوى، شمال العراق"، وهما الطبيب فارس علي بلال، والطبيبة لمياء الوتاري في البعاج.

    وعلى صعيد متصل، ألمح مصدر استخباري عراقي، من نينوى، لـ"سبوتنيك"، أن تواجد البغدادي في قرى البعاج حالياً، مستحيل جداً، كون المنطقة صغيرة ومعلومة كل تحركاتها، مؤكداً وجوده في الرقة، المدينة السورية التي يتخذها التنظيم عاصمة له.

    وتفاقمت خسائر تنظيم "داعش"، حديثاً، في العراق على يد القوات الأمنية، في المناطق الغربية والشمالية، التي ضغطت بعملياتها المدعومة بالضربات الجوية ما قاد النظيم إلى الانسحاب من مدن عدة وفقدانه مساحات واسعة ومئات من عناصره.

    انظر أيضا:

    أستراليا تعرض إرسال "قوات خاصة فتاكة" لمحاربة "داعش" في العراق
    على "داعش" تدور الدوائر في غرب العراق
    العشرات من "داعش" يقتحمون أكبر مصفاة للنفط في العراق
    العراق يحتل أحد مراكز الصدارة في استيراد السلاح الروسي
    الكلمات الدلالية:
    العراق, نينوي, سوريا, أبو بكر البغدادي
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook