17:40 19 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    الخليج العربي

    قمة "كامب ديفيد" تنصب على إنشاء "ترسانة دفاعية" للخليج

    © Sputnik. Виталий Белоусов
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 76822

    ركزت مسودة البيان الختامي للقمة الخليجية مع الرئيس الأمريكي باراك أوباما، المزمع انعقادها الأربعاء القادم على إنشاء ترسانة دفاعية للخليج.

     

    بعد شهر ونصف الشهر من التحضيرات والاجتماعات، التي كان آخرها لقاء وزير الخارجية الأمريكي جون كيري، ووزراء خارجية دول مجلس التعاون الخليجي في باريس أول أمس، أُنجزت مسودة البيان الختامي للقمة، التي ستُعقد يومي الأربعاء والخميس المقبلين في البيت الأبيض وكامب ديفيد تباعا.

    وقالت تقارير إعلامية إن المسودة تشدد على "دعم هيكلية أمنية دفاعية لمجلس التعاون، وإفساح المجال لمبيعات أسلحة وتسريع تسليمها بإجراءات يتّخذها أوباما".

    وقالت مصادر غربية، إن هذه الأسلحة ستشمل «منظومة (باتريوت) الصاروخية وصواريخ (ثاد) التي تصنعها شركة لوكهيد مارتن».

    كما سيتعهّد البيان الختامي، وفق المسودّة الأولى، "إطلاق برنامج تدريبات عسكرية وتعزيز الحماية البحرية في مياه الخليج" فورا بعد القمة.

    وعلى الصعيد السياسي، سيقر البيان الختامي بأن المجتمعين يرون في التوصل إلى اتفاق "شامل" مع إيران قابل للتحقُّق من صدقيتها في ما يتعلق ببرنامجها النووي "مصلحة مشتركة لدول مجلس التعاون الخليجي وللولايات المتحدة".

    وفي الملف السوري، يدعو البيان إلى  ما يصفها بـ"عملية انتقال شاملة في سوريا تحفظ حقوق الأقليات"، ويتعهد بـ"تقوية المعارضة المعتدلة".

    كما يحظى اليمن بشق خاص في البيان، بتأكيد تبني "مبادرة مجلس التعاون الخليجي" وقرارات الأمم المتحدة أساساً للحل.

    وأناب العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، الأحد، ولي العهد الأمير محمد بن نايف لحضور قمة لزعماء دول الخليج العربية مع الرئيس الأمريكي.

    كان البيت الأبيض أعلن في واشنطن قبل يومين، أن "الرئيس باراك أوباما سيلتقي بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز على انفراد الأربعاء المقبل، قبل لقاء الرئيس الأمريكي مع قادة دول مجلس التعاون الخليجي في البيت الأبيض ومنتجع كامب ديفيد".

    انظر أيضا:

    بدء اجتماع قادة القوات البرية في مجلس التعاون لدول الخليج في قطر
    روسيا ترحب بقرار السعودية ودول الخليج وقف "عاصفة الحزم"
    وزير الخارجية الإماراتي: نريد حلاً سياسيا في اليمن... وأزمة الخليج مع إيران ليس طائفية
    السيسي: مصر لن تتخلي عن الخليج .."وباب المندب" قضية أمن قومي
    الكلمات الدلالية:
    الخليج, العالم
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik