03:18 24 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    اليمن

    مسؤول يمني لـ"سبوتنيك": الهدنة قد تمدد أثناء مؤتمر الرياض إذا التزم الحوثيون

    © AP Photo/ Hani Mohammed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 34801

    ألمح مسؤول يمني إلى إمكان تمديد الهدنة الإنسانية السارية في اليمن، حالياً، خلال فترة انعقاد مؤتمر الرياض الذي سيعقد الأحد المقبل، وتشارك فيه قوى يمنية، وتقاطعه قوى أخرى في مقدمتها جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) وحزب "المؤتمر الشعبي العام" بقيادة الرئيس السابق علي عبدالله صالح.

    قال رئيس اللجنة التحضيرية لمؤتمر الرياض، عبدالعزيز جباري، لوكالة "سبوتنيك" الروسية، الجمعة، إنه من الضروري توفير "أجواء إيجابية" خلال  فترة انعقاد مؤتمر الرياض، الذي يستهدف الخروج بآلية لتنفيذ مخرجات مؤتمر الحوار الوطني، على الرغم من عدم مشاركة جماعة "أنصار الله" (الحوثيين).

    وأكد جباري، في معرض إجابته من العاصمة السعودية الرياض عن سؤال لـ"سبوتنيك"، حول إمكانية تمديد الهدنة الإنسانية السارية حاليا في اليمن، خلال فترة انعقاد مؤتمر الرياض، "أنه من الضروري توفير الأجواء الإيجابية خلال فترة انعقاد المؤتمر".

    وتابع أن "الموقف واضح، والجهود الدولية توصلت إلى هدنة خمسة أيام قابلة للتمديد، من المفترض أن تمدد إذا التزم الحوثيون بعدم نقل الآليات العسكرية ومهاجمة المدن… إذا التزم الحوثيون ستمدد الهدنة".

    ودخل طرفا الصراع في اليمن، منذ مساء الثلاثاء الماضي، هدنة إنسانية لمدة خمسة أيام قابلة للتمديد، دعت إليها السعودية ووافق عليها الحوثيون في وقت سابق، لكن فترة سريان الهدنة، شابها حتى الآن العديد من الخروقات من الجانبين، وسط اتهامات متبادلة.

    وأعلن الحوثيون، مراراً، وهم طرف أساسي في الصراع الدائر حاليا في اليمن، رفضهم المشاركة في مؤتمر الرياض، وأنه "لا يعنيهم"، مما يلقي مزيداً من الشكوك حول فرص نجاح المؤتمر في تحقيق أهدافه.

    وحتى الآن لا تملك الحكومة اليمنية رؤية واضحة لتنفيذ مخرجات "مؤتمر الرياض" حال التوصل إليها، كون الحكومة اليمنية لا تملك القوة السياسية والعملية على الأرض لتنفيذها.

    ويستهدف مؤتمر الرياض في الأساس، تنفيذ مخرجات الحوار الوطني التي تم التوصل إليها، في عام 2013، بين المكونات اليمنية، ولم يوضح مسؤولون في الحكومة اليمنية، تحدثت إليهم "سبوتنيك" في وقت سابق، كيفية تنفيذ مخرجات مؤتمر الرياض في ظل سيطرة الحوثيين وقوات الرئيس اليمني السابق على معظم أنحاء اليمن.

    ويرفض الحوثيون الاعتراف بالرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي رئيساً لليمن، كما يرفضون أي حوار تستضيفه دول الخليج كونها مشاركة في "العدوان" على اليمن.

    انظر أيضا:

    باحث سياسي: فشل خليجي في اليمن
    خبير عسكري: توقع بخرق سعودي للهدنة الإنسانية في اليمن
    قيادي بالمؤتمر لـ "سبوتنيك": التحالف العربي قصف أهدافا وسط اليمن بعد سريان الهدنة
    موسكو: وقف القتال في اليمن يجب أن تتبعه تهدئة مستدامة
    الكلمات الدلالية:
    المملكة العربية السعودية, الحوثيون, على عبدالله صالح, الرياض, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik