09:58 20 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    قوات شيعية عراقية

    كتائب "حزب الله" لـ"سبوتنيك": مقاتلونا وصلوا لتحرير الأنبار وحماية كربلاء من "داعش"

    © AFP 2017/ Ahmed Al-Rubaye
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 123412

    أعلن المتحدث العسكري لـ"كتائب حزب الله" في العراق، جعفر الحسيني، في حوار خاص مع "سبوتنيك"، الأحد، وصول قوة من مقاتلي الكتائب إلى الأنبار، للمشاركة في معارك تحريرها من سيطرة تنظيم "داعش"، وبسط السيطرة على قواطع الفلوجة، مع منع مشاركة الأمريكيين في تطهير الأنبار.

    وأوضح الحسيني، تفاصيل انتشار قوى الكتائب، حول محيط العاصمة بغداد، من الجهة الغربية المحاذية للأنبار، وتحديداً في منطقة الفلوجة، مشيراً إلى وصول أول دفعة من مقاتلي الكتائب إلى مقر الفرقة الأولى تعزيزها لدفاعاتها، في جنوب شرق الفلوجة.

    وأضاف الحسيني، توجهت قوة أخرى من الكتائب لدعم القوات الأمنية الموجودة في منطقة الهياكل، شرقي الفلوجة، التابعة للأنبار.

    وأفاد الحسيني، أن هناك تحركات من أفاوج الكتائب تتجه إلى عمق الأنبار، ووجوداً في منطقة الرحالية التابعة إلى الأنبار، والمحاذية لحدود قضاء عين التمر جنوب كربلاء المقدسة لدى المكون الشيعي، لتأمينها ودرء خطر "داعش" عنها.

    واختتم الحسيني تصريحاته قائلا "هناك قوة أخرى من الكتائب تتجه إلى عمق صحراء محافظة الأنبار لقطع خطوط إمداد تنظيم "داعش" الواصلة إلى المحافظة".

    وأعلنت "كتائب حزب الله" في العراق، الأحد، حالة الاستنفار العام بين مقاتليها وسرايا الدفاع الشعبي التابعة لها، تزامناً مع تردي الأمن في الأنبار المحافظة، التي تشكل وحدها ثلث مساحة العراق غرباً.

    انظر أيضا:

    نصر الله يتهم قوى لبنانية بمحاولة الإيقاع بين حزب الله والجيش اللبناني
    الجيش السوري و"حزب الله" يحرزان تقدماً كبيراً في معركة حدودية
    مصدر مسؤول في "حزب الله" ينفي شائعات بشأن وفاة حسن نصرالله
    الكلمات الدلالية:
    داعش, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik