20:13 GMT12 أبريل/ نيسان 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    أعلنت "منظمة التعاون الإسلامي" عن اجتماع دوري لمجلس وزراء خارجية المنظمة خلال الفترة من 27 إلى 28 مايو/أيار الجاري، في الكويت، بهدف وضع استراتيجية فعالة لمكافحة الإرهاب والتطرف العنيف والتصدي لظاهرة "الإسلاموفوبيا".

    وأضاف البيان أن وزراء خارجية الدول الأعضاء سيبحثون تطورات الوضع في المنطقة، خصوصا الوضع في فلسطين وسوريا واليمن وليبيا، إلى جانب تطور أوضاع مسلمي "الروهينغا" في ميانمار، وتطورات عملية السلام في مالي.

    وكانت المديرة العامة لمنظمة اليونسكو، إيرينا بوكوفا، قد دعت خلال زيارتها للقاهرة الأسبوع الماضي، إلى مواجهة الدعاية للتطرف وحماية التراث من العمليات الإرهابية ومحاربة ظاهرة الإسلاموفوبيا.

    وطالبت بمحاربة ظاهرة الإسلاموفوبيا من خلال التعليم في المدارس، والكتب المدرسية وتدريب المعلمين، مؤكدة على دور اليونسكو في بناء حصون السلام في عقول البشر بالتعاون مع مؤسسة الأزهر.

    وأكدت مديرة اليونسكو أن المتطرفين يستهدفون التراث الثقافي الذي يحمل أرواح الشعوب، لضرب المجتمعات في جوهرها، وهو ما لا يمكن هزيمته باستخدام الأسلحة فقط، لكن بالتعليم والخطابات الدينية القوية وصياغة الحجج المضادة وإيضاح الرسائل الحقيقية للدين.

    انظر أيضا:

    "التعاون الإسلامي": تصاعد العداء للإسلام في الولايات المتحدة وانحساره في أوروبا
    "التعاون الإسلامي" تدعو إلى قمة استثنائية حول الوضع في فلسطين
    "التعاون الإسلامي" تدعو إلى تفعيل المركز الدولي لمكافحة الإرهاب
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook