16:59 16 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    مواطنان روسيان في السودان

    السفير الروسي يشيد بجهود السلطات السودانية للإفراج عن الرهينتين الروسيين

    © Sputnik.
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 19110

    عبر السفير الروسي في السودان ميرغاياس شيرينسكي، عن شكر بلاده العميق للقيادة السياسية والسلطات المركزية والمحلية المختصة في جمهورية السودان وبصورة خاصة لجهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني على جهودها الناجحة للإفراج عن المواطنين الروسيين المخطوفين ميخائيل أنتوفييف وسيرغي تشيريبانوف.

    يذكر أن إطلاق سراح الرهينتين الروسيين قد تم يوم أمس الجمعة. وكان الروسيان يعملان في شركة الطيران "UTair" المتعاونة مع البعثة المشتركة للأمم المتحدة والاتحاد الأفريقي (اليوناميد) عندما جرى اختطافهما في 29 يناير/كانون الثاني الماضي في ولاية وسط دارفور.  

    وشدد السفير الروسي في مؤتمر صحفي عقد في الخرطوم اليوم السبت بعد وصول أنتوفييف وتشيريبانوف إلى العاصمة السودانية، على أن الإفراج عن المخطوفين تم دون اللجوء الى أي عنف أو دفع أي أموال للخاطفين، وهو أمر نادر في تاريخ العالم المعاصر لأنه في أغلب الأحيان وفي جميع أنحاء العالم يتم الإفراج عن الرهائن إما عن طريق اللجوء الى القوة أو دفع الفدية للخاطفين.

    وأشار إلى المستوى العالي للكفاءة المهنية لكوادر جهاز الأمن والمخابرات الوطني السوداني الذين بذلوا ما في وسعهم من أجل الإفراج عن المواطنين الروسيين.  
    وكشف شيرينسكي أن مسألة العمل المشترك من أجل تحرير الرهينتين كانت تحتل مكان الصدارة في الاتصالات بين الجانبين الروسي والسوداني على كافة المستويات بما في ذلك خلال تبادل الرسائل بين وزيري الخارجية الروسي سيرغي لافروف والسوداني علي كرتي.
    وأضاف السفير الروسي أن هذا الموضوع قد تم التطرق إليه بإسهاب خلال اللقاء بين الرئيس السوداني عمر البشير والمبعوث الخاص للرئيس الروسي نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف بتاريخ 3 يونيو/حزيران الحالي في الخرطوم.

    انظر أيضا:

    مصدر: سلطات السودان ترفض التعليق حرصاً على سلامة المواطنين الروس المختطفين
    مصدر: المفاوضات مع خاطفي مواطني روسيا في السودان مستمرة
    السفارة الروسية في السودان تواصل جهودها من أجل الإفراج عن المواطنين المختطفين
    الكلمات الدلالية:
    ميخائيل بوغدانوف, دارفور, السودان, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik