23:15 21 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    الجيش المصري في سيناء

    تشديد الإجراءات الأمنية في سيناء

    © AP Photo/ File
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 4310

    كثفت القوات المسلحة وقوات الأمن المصرية من وجودها وكمائنها وشددت من تدابيرها الأمنية في منطقة شمال سيناء للفصل بين عدد من القرى الشمالية في شبه جزيرة سيناء لقطع الامدادات عن الجماعات الإرهابية المتمركزة هناك.

    وقال المتحدث العسكري المصري، العميد محمد سمير، في بيان صدر الخميس، إن القوات أقامت "كمائن وارتكازات أمنية إضافية في منطقة شمال شبه جزيرة سيناء، تفصل بين جميع قرى جنوب رفح عن قرى جنوب الشيخ زويد، وذلك لقطع الإمدادات وضمان عدم وصول أي مساعدات للعناصر الإرهابية.

    وذكر البيان أن هذه الإجراءات تأتي في "إطار إحكام السيطرة وتضييق الخناق على العناصر الإرهابية".

    أضاف: "أثناء تأمين المناطق المحيطة بالكمائن بالألغام، تم الاشتباه في محاولة بعض العناصر الإرهابية لاستهداف عناصر المهندسين العسكريين أثناء العمل في حقول الألغام، فتم الرد بنيران كثيفة من جانب القوات لتأمين محاور الاقتراب، ما أدى إلى انفجار أحد الألغام نتيجة لانحراف إحدى الطلقات بعد ارتطامها بالأرض دون حدوث أي إصابات أو خسائر في صفوف القوات".

    وتقوم قوات الجيش بتنفيذ حملات أمنية موسعة في شمال سيناء، مستهدفة بؤرة إرهابية لتنظيم "أنصار بيت المقدس"، الذي أطلق على نفسه أخيراً "ولاية سيناء"، خاصة في منطقة الشيخ زويد، بينما تحاول العناصر الإرهابية استهداف قوات الجيش من خلال شن هجمات على أماكن تمركزها ودورياتها العاملة في شبه جزيرة سيناء.

     

    انظر أيضا:

    مقاتلات "إف-16" تساند مناورات "جسر الصداقة" بين مصر وروسيا
    الإرهاب يعود لاستهداف المناطق السياحية في مصر
    مصر تقرر فتح معبر رفح لثلاثة أيام
    الإدارة الأمريكية تضعف جهود التعاون مع مصر
    الكلمات الدلالية:
    الإرهاب, أنصار بيت المقدس, مصر, سيناء, القاهرة
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik