14:52 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017
مباشر
    مقاتلون أكراد

    حزب الاتحاد الديمقراطي السوري يتهم أردوغان بتبني "داعش"

    © AP Photo/ Khalid Mohammed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 42650

    اتهم حزب الاتحاد الديمقراطي السوري (PYD) الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بدعم العناصر الإرهابية على الأرض السورية، واعتبره "الأب الروحي لتنظيم داعش الإرهابي"، وأكد أن انتصارات "وحدات حماية الشعب" وتقدمها على الإرهابيين في المعارك، تزعج الرئيس التركي.

    وقال مدير المكتب الإعلامي للحزب إبراهيم إبراهيم  لـ"سبوتنيك"، الاثنين، "إن ما يجري الآن في مدينة "روجافا" في شمال شرق سوريا، ليست حربا بين قومية أو أخرى أو حزبية، بل هي حرب بين الإرهابيين الظلاميين، سواء يحملون مرجعية دينية سلفية متشددة أو قومجية من جهة، وبين الفكر الديمقراطي الحر من جهة أخرى".

    وأكد أن جميع المكونات القومية والسياسية السورية شاركت في تحرير مدينة "تل أبيض" من الإرهابيين، مشيراً إلى أن ذلك أكبر دليل على أن هذه الحرب ليست "إبادة عرقية"، كما يصفها القومجيون الدينيون السلفيون.

    وأشار إلى أن "وحدات حماية الشعب" ليست وحدات كردية خالصة، بل يشارك فيها العديد من العشائر العربية كعشيرة "شمّر"، التي تعد أكبر عشيرة عربية، ويشارك في هذه الوحدات طوائف أخرى مثل السريان والأشوريون والتركمان.

    وذكّر أن تنظيم "داعش" الإرهابي ارتكب مذابح وجرائم ضد جميع أبناء المجتمع السوري، داعياً جميع المنظمات الحقوقية والسياسية والقانونية لزيارة "روجافا"، للتأكد من أن المكونات تتعايش في سلام في المدينة، وعدم وجود أي نوع من الاضطهاد أو الانتهاك أو التطهير العرقي.

    ودعا إبراهيم المواطن العربي بأن يكف عن الاستماع لإشاعات التنظيمات الإرهابية التي تأخذ من القومية العربية حجة لزرع الفتن بين الأكراد والعرب.

    انظر أيضا:

    الأكراد يُكبدون "داعش" خسائر داخل أرض خلافته في سوريا
    سياسي تركي يؤكد تغير سياسة بلاده تجاه سوريا في حال تشكيل حكومة ائتلافية
    هل تكافح الولايات المتحدة الإرهاب في سوريا ؟
    الكلمات الدلالية:
    الإرهاب, تركيا, سوريا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik