08:44 GMT24 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    هاجم قرويون من الدروز في مرتفعات الجولان السورية التي تحتلها إسرائيل، سيارة إسعاف تابعة للجيش الإسرائيلي، مما أدى إلى وفاة واحد من سوريين اثنين كانت تحملهما بعد إصابتهما في القتال الدائر في سوريا.

    وقع الحادث، أمس الاثنين، في قرية مجدل شمس بمرتفعات الجولان، وهو الثاني الذي ينفذه دروز على سيارة إسعاف للجيش الإسرائيلي في أقل من 24 ساعة، وسلط الضوء على مخاوف الدروز على إخوانهم المحاصرين في الحرب الأهلية في سوريا.

    وقالت الشرطة الإسرائيلية إن القرويين رشقوا سيارة الإسعاف بالحجارة، فألحقوا بها ضررا بالغا وتسببوا في تدهور حالة اثنين من المصابين السوريين. كما تعرض اثنان من طاقم سيارة الإسعاف العسكرية الإسرائيلية لإصابات طفيفة.

    وفي وقت سابق من يوم أمس الاثنين، قالت السلطات المحلية إن دروزا إسرائيليين سدوا الطريق أمام سيارة إسعاف تابعة للجيش الاسرائيلي اعتقدوا أنها تنقل جرحى من المعارضين السوريين.

    يذكر أن كثيرا من الدروز في إسرائيل ومرتفعات الجولان التي ضمتها إسرائيل يشعرون بالغضب لاستقبال مصابين من المسلحين المناهضين للأسد من "جبهة النصرة"، لتلقي العلاج في إسرائيل.

    وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في تصريح صحفي، ردا على التطورات في الجولان: "هذا حادث بالغ الخطورة. لن نسمح لأحد بتطبيق القانون بيديه"، داعيا زعماء الدروز "للتدخل على الفور لتهدئة التوتر."

    انظر أيضا:

    الجيش الإسرائيلي: سقوط قذيفة هاون شمال هضبة الجولان
    إسرائيل تذرف "دموع التماسيح " على دروز سوريا
    إسرائيل تدرس إمكانية استقبال دروز سورية
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, إسرائيل, هضبة الجولان
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook