09:59 20 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    القوات العراقية

    القوات العراقية تفتح معبراً سيطر عليه تنظيم "داعش" بمدينة الفلوجة وتقتل مفتي التنظيم

    © AP Photo/ Hadi Mizban
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 53930

    تمكّنت مجموعة من القوات العراقية المشتركة، اليوم الأحد، من فتح معبر "الفلاحات" لإخراج عائلات عراقية يحتجزها تنظيم الدولة الإسلامية المعروف باسم "داعش" في مدينة الفلوجة، وقتلت مفتي ‏التنظيم المعروف بالمدينة الواقعة شرق الرمادي مركز محافظة الأنبار العراقية.

    ونقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية المصرية عن مصادر أمنية بوزارة الداخلية العراقية قولها إن "قوات الجيش مدعومة بالحشد الشعبي نفذت عملية عسكرية وفق معلومات استخبارية، تمكنت خلالها من قتل الحاكم الشرعي وما يسمى بمفتي ‏داعش بالفلوجة (التابعة لمحافظة الأنبار غرب العراق)، وأن القوات اقتربت من الطريق السريع الرابط بين ‏الفلوجة والرمادي".

    وأشارت إلى أن قيادة عمليات الأنبار فتحت معبر الفلاحات لإخراج الأسر العراقية بشكل آمن من الفلوجة وناحية الصقلاوية، فيما يحاول داعش منعهم لاستخدامهم كدروع بشرية حال هجوم القوات لتحرير المدينة من سيطرة التنظيم.

    وفي سياق متصل، أعلن شيوخ عشيرتي "البو ناصر" و"البيجات"، تبرّؤهم من تنظيم "داعش" الإرهابي وهدر دم المنتمين له من أبناء العشيرتين.

    ويسيطر تنظيم الدولة الإسلامية، منذ أيار/مايو الماضي، على مساحات واسعة من الأنبار، كبرى المحافظات العراقية والتي تتشارك حدوداً مع سوريا والأردن والسعودية، وتتركز قوات التنظيم في مدينتي الرمادي والفلوجة التي يقوم عشرات من سكانها، مدعومين بمجموعات من الجيش العراقي وميليشيا الحشد الشعبي، باستهداف عناصر التنظيم بهدف طرده.

    انظر أيضا:

    القوات العراقية على بعد "خطوات" من تحرير الفلوجة
    مقتل 150 من عناصر الجيش العراقي بمواجهات مع تنظيم الدولة الإسلامية قرب الفلوجة
    الجيش العراقي يدخل تكريت وقتلى من "داعش" في الفلوجة
    الكلمات الدلالية:
    داعش, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik