04:53 18 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    إمرأة عراقية في بيتها  أثناء تفتيش بيتها

    350 مليون دولار قرضا دوليا للعراق لإعمار ما دمره "داعش"

    © AP Photo/ David Guttenfelder
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 14302

    حصل العراق على قرض طارئ قدره 350 مليون دولار، لإعادة إعمار المدن المدمرة على يد تنظيم "داعش، من البنك الدولي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بموجب اتفاقية أبرمها الجانبان الأحد في العاصمة العراقية بغداد.

    ووقع الاتفاقية، وزير المالية العراقية، هوشيار زيباري، مع المدير الإقليمي للبنك الدولي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا، فريد الحاج، بحضور الممثل الخاص للبنك الدولي في العراق، روبرت بو جودة، اليوم.

    وقالت وزارة المالية العراقية، في بيان لها تلقت "سبوتنيك" نسخة منه، إن الاتفاقية التي وقعها الوزير، زيباري، هي قرض للمساعدة الطارئة مخصصة لإعادة أعمار المناطق المحررة من سيطرة تنظيم "داعش"، وتبلغ قيمته 350 مليون دولار.

    وأوضحت الوزارة، أن القرض الدولي يأتي من جملة مساعدات فنية ومالية مقدمة من البنك الدولي، التي يصل إجماليها (1.7) مليار دولار لتطوير خطط التنمية في العراق.

    ألحق تنظيم "داعش" دماراً واسع النطاق في البنى التحتية والدور والمؤسسات والهيئات والمناطق الأثرية في المناطق التي خضعت لسيطرته في محافظتي صلاح الدين، شمالي بغداد، والأنبار، غربي العراق، وقد جرى تحريرهما على يد القوات العراقية قبل وقت قصير.

    وحال التدمير دون عودة العوائل النازحة القاطنة في الخيام تحت حرارة الشمس التي تصل في العراق، إلى 50 درجة مئوية، في ظل تحركات سياسية تمهد لعودتهم بإصلاح ما تم تدميره من قبل "داعش".

     

     

     

    انظر أيضا:

    عشرات الضحايا المدنيين في قصف لتنظيم "داعش" بغرب العراق
    انسحاب لعناصر "داعش" من أقدم مُدن العراق في المنطقة
    الكلمات الدلالية:
    الإرهاب, داعش, البنك الدولي, صلاح الدين, بغداد, الأنبار, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik