19:03 17 أكتوبر/ تشرين الأول 2017
مباشر
    صنعاء

    "حزب الحق": الأمم المتحدة لم تكن جادة في إعلان الهدنة في اليمن

    © AFP 2017/ Mohammed Huwais
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11710

    حمّل أحمد البحري، رئيس الدائرة السياسية في "حزب الحق" اليمني، المتحالف مع حركة "أنصار الله"، في حديث لـ"سبوتنيك"، الثلاثاء، الأمم المتحدة مسؤولية انهيار الهدنة الإنسانية، التي أعلنتها المنظمة الدولية ودخلت حيز التنفيذ، مساء الجمعة الماضي.

    وأعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون، اليوم، عن خيبة أمله لانهيار الهدنة الإنسانية في اليمن.

    وقال البحري، "إن الهدنة لم تكن مؤكدة وثابتة من قبل العدو السعودي، وهو أول من رفضها فور إعلانها وأصر على مواصلة العدوان"، واعتبر أن دعوة الأمم المتحدة  للهدنة "لم تكن جادة، بل فقط لحفظ ماء وجهها".

    وأضاف، "لو كانت الأمم المتحدة جادة في إعلان الهدنة، لذهبت لمجلس الأمن واستصدرت قرارا بوقف الحرب أو إقرار الهدنة".

    وأشار إلى أن الأمم المتحدة كانت تعلم أن الجانب السعودي يرفض الهدنة، و"مندوب السعودية في الأمم المتحدة أبلغ المنظمة الدولية أنهم لن يقبلوا الهدنة، وهو ما اضطرنا لإعلان فشل الهدنة مسبقاً".

    وكانت قيادة التحالف الذي تقوده السعودية ويشن حملة عسكرية ضد الحوثيين وحلفاءهم في اليمن، منذ مارس/آذار الماضي، أعلنت أن الهدنة الإنسانية في اليمن لا تعنيها، فيما قلل "زعيم الحوثيين" عبد الملك الحوثي من إمكانية "صمود الهدنة".

    وفور دخول الهدنة الإنسانية حيز التنفيذ مساء الجمعة الماضي، واصل التحالف قصف مواقع "الحوثيين" في أنحاء اليمن، فيما استمرت المعارك بين "الحوثيين" وحلفائهم، من جهة، و"اللجان الشعبية"، الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي المقيم في السعودية، من جهة أخرى.

    وتمكنت قوات عسكرية موالية لهادي ومشكلة حديثاً، وبدعم خليجي، من استعادة السيطرة على مطار عدن والمناطق المحيطة به.   

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة تعلن عن انهيار الهدنة الإنسانية في اليمن
    طيران التحالف يقصف مصافي عدن في اليمن رغم إعلان الهدنة
    على الرغم من الهدنة ... مقتل 20 يمنياً في غارات التحالف
    الكلمات الدلالية:
    الحوثيون, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik