07:10 21 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    دمشق

    دمشق تنتظر مساعدات مالية هائلة من إيران

    © Sputnik. Aleksei Danitshev
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 281893

    يرى رئيس الوزراء السوري وائل الحلقي أن توقيع الاتفاق بشأن البرنامج النووي الإيراني خطوة تطلق استثمارات إيرانية واعدة في سورية بعد تحرير الأموال المجمدة.

    قال وائل الحلقي، رئيس الوزراء السوري في مقابلة مع وكالة "سبوتنيك": "هناك اتفاقية تعاون اقتصادي ما بين الجمهورية الإسلامية الإيرانية وسورية من أجل توطين استثمارات متعددة في سورية في قطاعات النفط والنقل والكهرباء والصحة والسياحة والإسكان، كلها استثمارات واعدة ستنطلق إن شاء الله قريبا بعد تحرير هذه اﻻموال المجمدة".

    وأضاف الحلقي: "من المعروف أن هناك اتفاق تعاون اقتصادي بين سورية وايران توج بالخطين اﻻئتمانيين حيث كان الخط اﻻئتماني الأول متعلقا بالسلع الغذائية والتموينية وسلع الخدمات والخط اﻻئتماني الثاني بالنفط من خلال دعم سورية وتأمين متطلبات صمود الشعب السوري من النفط الخام".

    وأشار الحلقي إلى أن إيران تفرغت الآن لدعم حلفائها في المنطقة بعد انتهائها من المفاوضات الصعبة التي استمرت 23 شهرا.

    وشدد على أن توقيع الاتفاق حول البرنامج النووي الإيراني رفع مستوى إيران إلى اللاعبين السياسيين الإقليميين الأساسيين.

    انظر أيضا:

    أوباما يدعو الإيرانيين إلى سورية
    سورية تستقبل العيد في العام الخامس للأزمة... بأحلام مرجوة و"أنشودة عوز"
    برلماني فرنسي: الشعب الأوروبي يتعرض لتضليل إعلامي حول الأحداث في سورية
    الكلمات الدلالية:
    البرنامج النووي الإيراني, سورية, إيران
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik