18:24 GMT02 ديسمبر/ كانون الأول 2020
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 0 0
    تابعنا عبر

    احتدم القتال في عدد من محافظات اليمن بين مؤيدي الرئيس عبد ربه منصور هادي ومعارضيه، ما أسفر عن سقوط عشرات القتلى.

    وأعلنت اللجان الشعبية الموالية لهادي تقدمها من مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين بعد سيطرتها على مديرية لودر والمرتفعات القريبة منها.

    وفي تعز سيطرت اللجان على مديرية مشرعة وحدنان وأسفرت المعارك عن مقتل نحو 25 شخصا من الجانبين. وقالت مصادر إن اللجان الشعبية غنمت معدات وآليات عسكرية للحوثيين، مشيرة الى استمرار الاشتباكات المتقطعة رغم التقدم الكبير الذي حققته اللجان.

    وفي مأرب شمال شرق البلاد، قتل 8 من الحوثيين في قصف للتحالف طال محافظتي صعدة وحجة.

    هذا وأعلن الحوثيون أنهم أطلقوا 17 صاروخا على جيزان ونجران أسفرت عن إصابة شخصين وفق مصادر سعودية.

    أما في عدن، فقال مسؤولون محليون إن القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي مدعومة بغطاء جوي من قبل مقاتلات التحالف العربي استعادت مواقع على مشارف المدينة كان الحوثيون يستخدمونها لقصفها بالصواريخ.

    في السياق نفسه، قال مصدر محلي إن اشتباكات عنيفة اندلعت بين اللجان الشعبية ومسلحي جماعة الحوثي وصالح في منطقة سناح بمحافظة الضالع التي يحاول الحوثيون منذ يومين دخولها من جبهة لكمة. وتحدثت مصادر إعلامية عن مقتل 8 من مسلحي الحوثي وجرح 4 آخرين في كمينين منفصلين للجان الشعبية في مديرية قعطبة بالمحافظة

    في سياق آخر، ذكر سكان محليون ومصدر قبلي إن مقاتلات التحالف العربي الذي تقوده السعودية شنت، اليوم،  سلسلة غارات في محافظتي حجة ومحافظة مأرب.

    وقال شهود عيان إن مقاتلات التحالف استهدفت فندق "صرح سبأ" بمدينة حرض ومثلث عاهم بمديرية حرض، التابعة لمحافظة حجة.

    وتشهد المواقع الحدودية في محافظة حجة قصفا صاروخيا ومدفعيا متبادلا بين الجيش السعودي ومسلحي الحوثي.

     

    انظر أيضا:

    المبعوث الأممي إلى اليمن: لا بديل عن الحل السياسي
    الأمم المتحدة: طرفا النزاع في اليمن لم يلتزما بالهدنة الإنسانية
    نفاذ مخزون اليمن من الوقود
    مقتل نحو 4000 شخص جراء التصعيد في اليمن خلال الأشهر الأربعة الأخيرة
    الكلمات الدلالية:
    التحالف السعودي, اليمن
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook