01:13 22 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    الآلاف يشيعون جثمان الرضيع المحترق...

    وفاة والد الرضيع الفلسطيني الشهيد

    © AP Photo/ Majdi Mohammed
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 36803

    مات، صباح اليوم السبت، سعد دوابشة والد الطفل الرضيع الشهيد علي، الذي احرق مستوطنون منزلهم الأسبوع الماضي، في بلدة دوما جنوب نابلس.

    وأكدت مصادر أمنية لـ'وفا' نبأ وفاة سعد دوابشة، في أحد  المستشفيات الإسرائيلية، متأثرا بالجروح التي أصيب بها هو وزوجته ريهام وابنه احمد، عقب إحراق منزله من قبل المستوطنين.

    وكان مستوطنون متطرفون أضرموا النار في 31 يوليو/آب الماضي في منزل عائلة دوابشة في قرية دوما جنوب نابلس، ما أدى إلى استشهاد الرضيع علي دوابشة 18 شهرا، فيما أصيب والداه وشقيقه أحمد 4 سنوات بجروح خطيرة.

    في غضون ذلك أصيب خمسة مواطنين فلسطينيين، مساء أمس الجمعة، في غارة إسرائيلية نفذتها طائرات حربية من طراز "إف — 16" وسط قطاع غزة.

    قال مسؤولون طبيون فلسطينيون إن إسرائيل شنت غارة جوية على معسكر تدريب تابع لحركة المقاومة الإسلامية "حماس" ردا على صاروخ أطلق على أراضيها من القطاع.

    وقبل ساعات من الغارة قال الجيش الإسرائيلي إن صاروخا أطلق من قطاع غزة سقط خارج تجمع سكاني في بلدة أشكول قرب الحدود مع غزة لكنه لم يتسبب في حدوث أي خسائر مادية أو بشرية.

    وقالت جماعة سلفية صغيرة إنها أطلقت الصاروخ. والسلفيون في غزة من أنصار فكرة الجهاد العالمي التي يتبناها تنظيم الدولة الإسلامية والقاعدة.

    وأعلن الجيش الإسرائيلي الذي يحمل "حماس" مسؤولية أي هجوم تتعرض له انطلاقا من القطاع إنه ردا على ذلك "استهدف أحد البنى الأساسية التابعة لحماس في قطاع غزة."

    انظر أيضا:

    نتنياهو يهاتف الرئيس الفلسطيني بعد حادثة حرق الرضيع
    الآلاف يشيعون جثمان الرضيع المحترق... وأبو مازن يتوعد بالذهاب لـ"الجنائية الدولية"
    الكلمات الدلالية:
    السلفيون, حماس, غزة, إسرائيل, فلسطين
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik