12:37 24 سبتمبر/ أيلول 2018
مباشر
    حسن عبد العظيم

    معارض سوري: أي وجود روسي منسق في سوريا سيدعم مكافحة الإرهاب

    © Sputnik . Valery Melnikov
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    203

    أكد رئيس التنسيقية الوطنية للمعارضة السورية حسن عبد العظيم، أن أي وجود روسي عسكري في سوريا بالتنسيق مع التحالف المناهض للإرهاب، سيكون دعما لجهود مكافحة الإرهاب، كما سيعزز الحل السياسي للأزمة السورية.

    القاهرة — سبوتنيك

    وقال عبد العظيم في تصريحات حصرية لـ "سبوتنيك":  "البيت الأبيض يبدو مقتنعا بأهمية الدور الروسي ومستعدا للتنسيق العسكري مع القوات الروسية. كما أن الإدارة الديموقراطية بقيادة أوباما تمكنت من حل الملف النووي الإيراني الشائك، ونعتقد أنها قادرة على تقديم حل للأزمة السورية، خاصة وأن الجميع تيقن أنه لا حل عسكري للأزمة".
    وأضاف عبد العظيم: "رغم أن كافة الأطراف تدرك أنه لا حل عسكري، إلا أن الأزمة السورية تتفاعل في عدة دوائر، أولها الدائرة السورية نفسها، والدائرة العربية والدائرة الدولية. وتلك الدوائر الثلاث يجب أن تتوصل لصيغة مشتركة للحل".
    وتعليقا على تصريح وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يوم أمس الجمعة، والذي أكد فيه أن الحل السياسي للقضية السورية لن يشمل الأسد على المدى البعيد قال عبد العظيم: "وجود الأسد في الفترة الانتقالية ولو بشكل رمزي ضروري، لحماية تماسك الجيش السوري والذي يخوض حرباً ضد تنظيم الدولة الإسلامية "داعش". وكذلك للحفاظ على المعارضة المسلحة، التي تخوض صراعا ضد الإرهاب والتنسيق مع كافة القوى التي تقاتل الإرهاب. فالأولوية الآن لمحاربة "داعش." ولا بديل للحل السياسي للأزمة السورية لأن الحل المسلح لم ينتج سوى الدمار".
    وكان وزير الخارجية الأمريكي جون كيري قد أكد في تصريحات صحفية أمس، أن هناك ضرورة لمحادثات عسكرية بين واشنطن وموسكو فيما يتعلق بسوريا. كما أوضح أن الرئيس السوري بشار الأسد لن يكون جزءا من الحل السياسي في سوريا على المدى الطويل.

    انظر أيضا:

    الخارجية الروسية: دعم روسيا للسلطات في سوريا لا يتعارض مع أهداف التحالف الدولي
    إيران تؤكد على دعم سوريا بالعتاد العسكري والتقني
    روسيا لا تنشئ قاعدة عسكرية في سوريا ولا تستبعد أي احتمال
    الأسد يكشف أسباب الأزمة في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    الولايات المتحدة الأمريكية, جون كيري, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik