13:22 19 أغسطس/ أب 2017
مباشر
    الرئيس فلاديمير بوتين ومحمد بن سلمان آل سعود

    السعودية مضطرة لإعادة حساباتها في سوريا بعد التدخل الروسي

    © AFP 2017/ Ksey Nikolskyi/ RIA NOVOSTI / AFP
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    1331572

    أكد الكاتب والمحلل السياسي اللبناني فادي عاكوم، لـ"سبوتنيك"، الاثنين، أن المملكة العربية السعودية مضطرة لإعادة حساباتها فيما يتعلق بالأزمة السورية، خصوصاً بعد التدخل العسكري الروسي الذي يهدف لمواجهة الجماعات المسلحة في هذا البلد.

    وحول طبيعة الموقف السعودي من التدخل العسكري الروسي في سوريا، قال "نرى حاليا وسنرى بعض التحولات الجذرية في الموقف السعودي… اجتماع سوتشي هو بداية هذا التحول، ويبدو أن المملكة تعي تماماً نوعية المرحلة المقبلة".

    وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عقد، الأحد، اجتماعين منفصلين مع ولي عهد دولة الإمارات العربية المتحدة محمد بن زايد، وولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، في منتجع "سوشي" بجنوب روسيا.

    وقال وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في تصريحات صحافية في أعقاب الاجتماع "إن السعودية أوضحت موقفها من العمليات العسكرية الروسية في سوريا، كما أعربت عن قلقها من  أن تُفسر هذه العمليات بأنها تحالف روسي سوري إيراني في المنطقة".

     وأشار عاكوم إلى أن السعودية ستحاول في الفترة المقبلة الدخول في اللعبة السورية من البوابة الروسية، حتى لا تكون الخسارة السياسية كبيرة، وتكون خارج اللعبة بشكل نهائي، مشيراً إلى أن "التغير في الموقف السعودي قد يطال وقف الدعم للجماعات المسلحة في سوريا".

     وعن أسباب القلق السعودي من تحالف روسي سوري إيراني في المنطقة، أوضح عاكوم، أن "القلق السعودي مشروع… المملكة كانت قريبة جداً من السيطرة على المنطقة سياسياً وعسكرياً، لكن كل شيء انهار أمامها".

     وبيّن أن الحسابات السعودية الخاطئة، والمراهنة على بعض الفصائل السورية وغير السورية بشكل خاطىء والتدخل الروسي القوي في الأزمة، "هو ما أربك حساباتها".

     وتابع، "المملكة بحاجة إلى إعادة ترتيب أولوياتها الخارجية… هذا بدأ يحصل حالياً بالتقارب مع روسيا بهذا الشكل… العدو الأول والأخير للسعودية هو إيران، ودخول روسيا بهذه القوة في الحرب السورية سيعلي الشأن الإيراني، فإيران جزء أساسي من هذا التحالف".

     لكنه أعرب عن أمله أن يؤدي التقارب السعودي الروسي لبعض التقارب مع إيران، مما "يخفف التوتر في المنطقة".

     وعما إذا كان للتدخل العسكري الروسي في الشرق الأوسط، يشكل حافزاً لدفع العملية السياسية في الدول المتوترة، قال عاكوم، إن"التدخل الروسي بهذه القوة سيقلب المعادلات ويفرض معادلات جديدة، إن كان في سوريا أو في اليمن، أو حتى في لبنان، فهذه الملفات الثلاثة مترابطة وتمثل عمق النفوذ والتحالف الثلاثي بين روسيا وسوريا وإيران".

     

     

    انظر أيضا:

    بوتين يلتقي وزير الدفاع السعودي اليوم في سوتشي
    بوتين بحث مع ولي عهد أبو ظبي المشاريع المشتركة وتطور الأوضاع في سوريا
    الكلمات الدلالية:
    المملكة العربية السعودية, الضربات الجوية الروسية, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik