20:21 GMT20 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 10
    تابعنا عبر

    دعا وزير الخارجية والتعاون الدولي في الحكومة الليبية الموقتة محمد الدايري، الاثنين، مجلس النواب إلى اغتنام الفرصة والتوقيع على وثيقة الاتفاق الليبي التي أعلنها المبعوث الأممي برناردينو ليون، في الثامن من شهر أكتوبر/تشرين أول الجاري، و"إن كانت منقوصة"، لافتا إلى أن المجتمع الدولي والدول الشقيقة والصديقة أعطت تطمينات لليبيين حيال الجيش.

    وقال الوزير، في مقابلة مع وكالة الأنباء الليبية، اليوم، "إننا الآن أمام مجتمع دولي جاء من خلال مجلس الأمن، ويصر على عدم فتح باب النقاش في الوثيقة المقدمة، فالمجتمع الدولي يضم أطرافا عربية تكن لليبيا كل التقدير والاحترام، وبادرت وتبادر وستبادر بالدعم للشرعية والشعب الليبي، الذي يواجه تحديات عدة في لحمته الوطنية، ومحاربته للإرهاب، وفي أزمته الاقتصادية الحادة التي يواجهها".

    وحول التمديد لمجلس النواب، قال الدايري، "إن تمديد مجلس النواب لولايته سيكون منقوصاً، ولن يحظى بالاعتراف الذي حظيت به السلطات الشرعية السنة الماضية بعد انتخابات مجلس النواب في يونيو/ حزيران 2014".

    ومن المزمع أن يعقد مجلس النواب الليبي جلسة، الاثنين، يتخذ خلالها قراراً حيال الوثيقة الأممية، في الوقت الذي تلقى فيه رفضاً شعبيا واسع النطاق في شرق البلاد وغربها.

    انظر أيضا:

    الأمم المتحدة: الاتفاق السياسي فرصة لتسوية أزمات ليبيا
    الكلمات الدلالية:
    وثيقة الاتفاق السياسي, وزير الخارجية الليبي, الامم المتحدة, البرلمان الليبي, احمد الدايري, ليبيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook