10:49 GMT17 أكتوبر/ تشرين الأول 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 20
    تابعنا عبر

    انتقد معارضون سوريون "إقرار" الأمم المتحدة بتوزيع مئات الطرود من البسكويت المنتهي الصلاحية في مناطق خاضعة لسيطرة المعارضة السورية وتتعرض لحصار شديد، متهمين القوى الموالية للنظام بمنع نقل المصابين للعلاج.

    وكان منسق الأمم المتحدة للشئون الإنسانية في سوريا يعقوب الحلو، أكد إرسال مساعدات تحتوي على بسكويت عالي الطاقة، منتهي الصلاحية، إلى الزبداني ومضايا، وهما خاضعتين لسيطرة الجيش السوري و"حزب الله" في منطقة القلمون.

    وأبلغت الأمم المتحدة بأن 320 من أصل 650 صندوقاً تحتوي على بسكويت عالي الطاقة، كانت قد أرسلت إلى الزبداني ومضايا كجزء من قافلة المساعدات، قبل أيام، هي منتهية الصلاحية منذ سبتمبر/أيلول 2015.

    وأوضحت أن استهلاك البسكويت المنتهي الصلاحية "لا يشكل مخاطر صحية"، بينما أرسلت الأمم المتحدة طلباً إلى كافة الأطراف المعنية، بما فيها الحكومة السورية، "لتسهيل الوصول إلى المناطق من أجل تبديل البسكويت وتمكين الطواقم الطبية من فحص ومعالجة المرضى".

    انظر أيضا:

    كوارث إنسانية خطيرة تواجه أهالي الزبداني وقرى إدلب
    هدنة نهائية في مدينة الزبداني وبلدتي الفوعة وكفريا تحت إشراف دولي
    هدنة جديدة في الزبداني وقريتي كفريا والفوعا
    الكلمات الدلالية:
    سوريا, الزبداني, الامم المتحدة, انتقادات, توصيل مساعدات انسانية
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook