01:04 22 سبتمبر/ أيلول 2017
مباشر
    الجيش السوري الحر

    ممثلون عن "الجيش السوري الحر" زاروا موسكو لبناء "جسور الثقة"

    Baraa Al-Halabi
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 44531

    صرح رئيس "مبادرة حركة الدبلوماسية الشعبية السورية" بسام البني، بأن حركته تقوم باتصالات مكثفة مع كل من "الجيش السوري الحر" والخارجية الروسية، لتنسيق قنوات التواصل بينهما، والتي كان نتيجتها زيارة ممثلين عن "الجيش السوري الحر" إلى موسكو، مؤخراً.

    وقال البني، لـ"سبوتنيك"، الأربعاء، "هناك ممثلين عن الـ"جيش الحر" يزورون روسيا للبحث والمشاورات في سبيل بناء جسور الثقة مع روسيا، ونحن في مبادرة حركة الدبلوماسية الشعبية السورية نتواصل مع ممثلين عن الجيش الحر، ومع قادة ميدانيين في عدة مناطق سورية خاضعة لسيطرة (الجيش) الحر، كإدلب وحمص وريف حماة والريف الدمشقي".

    وأضاف البني، "عملية التواصل بين الطرفين ترمي إلى كسر الجليد"، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن طبيعة هذا التنسيق غير المباشر، تبقى ضمن إطار السرية، نظراً لـ"حساسية الموقف وبناء على رغبة الحر ".

    على صعيد آخر، أفاد أمين سر" الحركة" محمود الأفندي، لـ"سبوتنيك"،  بأن هناك تعاوناً روسياً ملحوظا، كما أشار إلى تعاون من قبل بعض القادة في "الجيش السوري الحر" في هذا المجال، مسلطاً الضوء على طلب أساسي طرحه قادة "الجيش الحر"، الذين زاروا موسكو، "بوقف قصف المناطق التي يسيطر عليها الجيش الحر".

    وأوضح الأفندي وجود تعاون ملحوظ وجاد من قبل الخارجية الروسية، وكثير من القادة العقلاء في "الجيش الحر"، وطرحت أفكار تتعلق "بوقف قصف المناطق التي يسيطر عليها الحر، كخطوة أولية للتفرغ لمحاربة "داعش"، ما سيؤدي لتتطور نوعي في الحرب ضد الإرهاب".

    انظر أيضا:

    الجيش السوري الحر سيشكل قيادة جديدة ومتماسكة حال الاتفاق على التعاون مع روسيا
    موسكو تؤكد أن ممثلي الجيش السوري الحر كانوا في روسيا
    "الجيش السوري الحر" ينفي رفض الدعم العسكري الروسي
    الكلمات الدلالية:
    زيارة لموسكو, الجيش السوري الحر, سوريا, روسيا
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Facebookالتعليق بواسطة Sputnik