11:30 GMT16 يونيو/ حزيران 2021
مباشر
    العالم العربي
    انسخ الرابط
    0 11
    تابعنا عبر

    أغرقت الأمطار الغزيرة التي هطلت على بغداد وبعض المناطق العراقية الأخرى، حتى فجر الخميس، جميع مخيمات النازحين الهاربين من سيطرة تنظيم "الدولة الإسلامية" (داعش).

    وأعلن في بغداد عن تشكيل خلية أزمة، لإيواء ومساعدة عشرات آلاف العوائل النازحة بعد غرق مخيماتهم بالكامل، وبشكل مأساوي جداً.

    وقال مدير إعلام ديوان الوقف السني في العراق حارث الجنابي، لـ"سبوتنيك"، الخميس، "إنه تم فتح كل المساجد وجوامع الوقف أمام النازحين في عموم العراق، لإيوائهم بعد غرق مخيماتهم بالكامل".

    وذكر الجنابي، أن 12 مخيماً للنازحين في العاصمة العراقية، غرقت بسبب الأمطار الغزيرة التي شهدتها البلاد، يوم أمس الأربعاء.

    وأشار إلى أن عشرات آلاف العوائل النازحة واجهت الغرق في المخيمات، لافتاً إلى تشكيل لجنة لمساعدة العوائل في منطقة بزيبز وعامرية الفلوجة بغرب العراق، لعدم وجود أي مسجد قربها.

    وبحسب آخر تقرير لمكتب الأمم المتحدة للشئون الإنسانية "أوتشا"، فإن عدد العراقيين الذين يحتاجون للمساعدة الإنسانية، ارتفع ليصل إلى 8.6 ملايين شخص، منهم 3.2 ملايين نازح، فروا من ديارهم، منذ يناير/كانون الأول من العام 2014.

    وأوضح التقرير الأممي أن العمليات العسكرية وانعدام الأمن أديا إلى موجة نزوح جديدة في المحافظات، التي يتواجد فيها عناصر تابعة لتنظيم "الدولة الإسلامية"، وخصوصاً من محافظتي صلاح الدين ونينوى، في شمال بغداد، ومحافظة الأنبار في غرب البلاد.

    انظر أيضا:

    تلوث في المياه سببه "داعش" يخلف آلاف الإصابات بالكوليرا في العراق
    "غلاء الروح" يجبر العراقيين على دفع مبالغ كبيرة للهروب من سطوة "داعش"
    الكلمات الدلالية:
    النازحين في المخيمات, الامطار, العراق
    معايير المجتمعنقاش
    التعليق بواسطة Sputnikالتعليق بواسطة Facebook